الصّحة العالميّة تُطالب واشنطن بعدم "تسييس" أزمة كورونا | The Levant

الصّحة العالميّة تُطالب واشنطن بعدم “تسييس” أزمة كورونا

الصحة العالمية تطالب واشنطن بعدم "تسييس" أزمة كورونا
الصحة العالمية تطالب واشنطن بعدم "تسييس" أزمة كورونا

أبدى مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، دفاعاً شديداً، أمس الأربعاء، عن الطريقة التي تتعامل بها المنظمة مع وباء كوفيد-19، وذلك تعقيباً على سؤال بشأن انتقاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب وتلميحات بأنّ واشنطن قد تعيد النظر في التمويل الذي تقدمه للمنظمة. الصّحة العالميّة تُطالب واشنطن

وذكر المدير العام للمنظمة: “نصيحتي تتلخّص في 3 أشياء، أرجو أن تتمسكوا بالوحدة على المستوى الوطني ولا تستغلّوا (مرض) كوفيد من أجل أهداف سياسية، ثانياً، التضامن الصادق على المستوى العالمي، وأن تتحلّى الولايات المتحدة والصين بالقيادة النزيهة”.

وطالب الزعماء بعدم “تسييس” الأزمة الناجمة عن تفشّي الفيروس، وأردف غيبريسوس: “الموارد لن تكون مشكلة بالنسبة إلى المنظمة في حال وجود الوحدة والتضامن”، مبدياً شكره للولايات المتحدة على “الدعم السخي” الذي قدمته حتّى الآن، آملاً في استمرار الدعم من قبل كل الأطراف.

اقرأ أيضاً: الصحة العالمية تعتبر أنّ الوقت غير مناسب لتهديدها بتخفيض التمويل

وفنّد غيبريسوس صحة الانتقادات الموجهة إلى المنظمة من قبل ترامب بالانحياز إلى الصين، وصرّح: “نحن قريبون من كل شعب، لا نميز بين الألوان”.

ويأتي ذلك عقب أن أعلن الرئيس الأميركي، مساء أول أمس الثلاثاء، عن تعليق المساهمات المالية الحكومية من قبل الولايات المتحدة في ميزانية منظمة الصحة العالمية.

حيث شنّ ترامب هجوماً على منظمة الصحة العالمية عبر “تويتر”، لافتاً إلى أنه رفض توصيتها “الخاطئة” بترك الأجواء مفتوحة مع الصين خلال بداية انتشار فيروس كورونا المستجد. الصّحة العالميّة تُطالب واشنطن

وغرد: “منظّمة الصّحة العالميّة أفسدت ذلك، لسبب ما، المنظمة ممولة بشكل كبير من الولايات المتحدة، لكنها منحازة إلى الصين”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

الصّحة العالميّة تُطالب واشنطن بعدم “تسييس” أزمة كورونا

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب