ألمانيا: سجن لاجئ سوري لانتهاك قواعد “الحجر الصحي” عدّة مرات

سجن لاجئ سوري لانتهاك قواعد الحجر الصحي عدّة مرات
سجن لاجئ سوري لانتهاك قواعد "الحجر الصحي" عدّة مرات

مع انتشار فيروس كورونا حول العالم وإيقافه لنشاطات اقتصاد كبرى الدول فضلاً عن حصده آلاف الأرواح، تسارع الحكومات قدر الإمكان لاحتواء المرض ولمنع تفشّيه ضمن الإجراءات الاحترازيّة التي اتّخذتها ومنها “الحجر المنزل ” وبعض الدول فرضت حظر تجوال. سجن لاجئ سوري

وبموجب الحجر الذي يفرض على السكان، يتطلب منهم عدم الخروج من منازلهم إلا للضرورة القصوى من أجل تجنّب التواصل مع أشخاص آخرين قد يكونوا من الحاملين للفيروس ولتفادي نقل العدوى.

ولكن الكثير من الناس، لا يعيرون اهتماماً للحجر الصحي، وهذا ما دفع الحكومات إلى تشديد الاجراءات وفرض عقوبات صارمة لمن يخالف الأوامر التي فرضت وتبدأ من فرض غرامات مالية وفي حال تكررّت يُدعا إلى السجن.

ذكرت مصادر إعلامية، أن الشرطة الألمانية في ولاية “بافاريا” أجرت عقوبات صارمة بحق “لاجئ سوري” انتهك قواعد الحجر المنزلي لأكثر من مرة رغم التحذيرات المتكررة.

وأضاف المصدر، إلى أنّ “اللاجئ السوري” بعد إطلاق سراحه في المرة الأولى عاد ليخالف القواعد من جديد، وأشار المصدر إلى أن الشاب السوري قد خرق قواعد الحظر ثلاث مرات من قبل، مما أدّى إلى دفعه غرامات مالية تقدر بالمئات.

ونقلت صحيفة بيلد الألمانية، أن الانتهاكات التي قام بها اللاجئ السوري هي أنّه التقى مع صديق له لتدخين السجائر واحتساء الخمر في مكان عام.

وبعد فشل محاولات أفراد الشرطة بإقناعهما بالعودة إلى المنزل، تمّ حجز الشاب لحين عرضه على محكمة ابتدائية في المدينة، والتي جاء حكمها بالحبس لمدة ستة أيام.

وأما في المخالفة الثانية كانت قامت الشرطة بإلقاء القبض عليه في حالة سكر مع شخص آخر بعد يومين فقط من إطلاق سراحه. هذه المرة جاء الحكم بالحبس لمدة تسعة أيام.

اقرأ المزيد :  كورونا يتسبّب بتغير جذري في حياة طيّار بريطاني

وقال رئيس المباحث في المدينة “شتيفان شايبنتسوبر”: “لا يسعنا سوي التعجّب من هذا التصرف العنيد، من لا يريد الالتزام بالقواعد عليه أن يشعر بالعقاب”.

وأشار المصدر إلى أنّها لم تكن هذه المرة الأولى التي لفت فيها الشاب السوري السلطات، فقد حققت معه الشرطة أربعة مرات من قبل لأسباب مختلفة. سجن لاجئ سوري

اقرأ أيضاً : نهاية مأساوية لامرأة هندية قتلها الخوف من كورونا

وشدّدت الشرطة أنّه في حال تكرار انتهاك قواعد الحظر المنزلي ستضطر في وقت ما إلى اتّخاذ إجراءات قاسية بحقّ اللاجئ السوري، أو أيّ شخص يفكر بمخالفة القوانين.

ليفانت – وكالات 

مع انتشار فيروس كورونا حول العالم وإيقافه لنشاطات اقتصاد كبرى الدول فضلاً عن حصده آلاف الأرواح، تسارع الحكومات قدر الإمكان لاحتواء المرض ولمنع تفشّيه ضمن الإجراءات الاحترازيّة التي اتّخذتها ومنها “الحجر المنزل ” وبعض الدول فرضت حظر تجوال. سجن لاجئ سوري

وبموجب الحجر الذي يفرض على السكان، يتطلب منهم عدم الخروج من منازلهم إلا للضرورة القصوى من أجل تجنّب التواصل مع أشخاص آخرين قد يكونوا من الحاملين للفيروس ولتفادي نقل العدوى.

ولكن الكثير من الناس، لا يعيرون اهتماماً للحجر الصحي، وهذا ما دفع الحكومات إلى تشديد الاجراءات وفرض عقوبات صارمة لمن يخالف الأوامر التي فرضت وتبدأ من فرض غرامات مالية وفي حال تكررّت يُدعا إلى السجن.

ذكرت مصادر إعلامية، أن الشرطة الألمانية في ولاية “بافاريا” أجرت عقوبات صارمة بحق “لاجئ سوري” انتهك قواعد الحجر المنزلي لأكثر من مرة رغم التحذيرات المتكررة.

وأضاف المصدر، إلى أنّ “اللاجئ السوري” بعد إطلاق سراحه في المرة الأولى عاد ليخالف القواعد من جديد، وأشار المصدر إلى أن الشاب السوري قد خرق قواعد الحظر ثلاث مرات من قبل، مما أدّى إلى دفعه غرامات مالية تقدر بالمئات.

ونقلت صحيفة بيلد الألمانية، أن الانتهاكات التي قام بها اللاجئ السوري هي أنّه التقى مع صديق له لتدخين السجائر واحتساء الخمر في مكان عام.

وبعد فشل محاولات أفراد الشرطة بإقناعهما بالعودة إلى المنزل، تمّ حجز الشاب لحين عرضه على محكمة ابتدائية في المدينة، والتي جاء حكمها بالحبس لمدة ستة أيام.

وأما في المخالفة الثانية كانت قامت الشرطة بإلقاء القبض عليه في حالة سكر مع شخص آخر بعد يومين فقط من إطلاق سراحه. هذه المرة جاء الحكم بالحبس لمدة تسعة أيام.

اقرأ المزيد :  كورونا يتسبّب بتغير جذري في حياة طيّار بريطاني

وقال رئيس المباحث في المدينة “شتيفان شايبنتسوبر”: “لا يسعنا سوي التعجّب من هذا التصرف العنيد، من لا يريد الالتزام بالقواعد عليه أن يشعر بالعقاب”.

وأشار المصدر إلى أنّها لم تكن هذه المرة الأولى التي لفت فيها الشاب السوري السلطات، فقد حققت معه الشرطة أربعة مرات من قبل لأسباب مختلفة. سجن لاجئ سوري

اقرأ أيضاً : نهاية مأساوية لامرأة هندية قتلها الخوف من كورونا

وشدّدت الشرطة أنّه في حال تكرار انتهاك قواعد الحظر المنزلي ستضطر في وقت ما إلى اتّخاذ إجراءات قاسية بحقّ اللاجئ السوري، أو أيّ شخص يفكر بمخالفة القوانين.

ليفانت – وكالات 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit