أعمى الخوف عقولهم من فيروس كورونا، والنتيجة كانت ...؟ | The Levant

أعمى الخوف عقولهم من فيروس كورونا، والنتيجة كانت …؟

أعمى الخوف عقولهم من فيروس كورونا، والنتيجة كانت .؟
أعمى الخوف عقولهم من فيروس كورونا والنتيجة كانت .؟

يأكل الخوف عقول بعض النّاس جرّاء انتشار فيروس كورونا مما يجعلهم يقدمون على أفعال خاطئة ومجنونة تودي بحياتهم في نهاية المطاف، كما حدث في بيرو.

أعمى الخوف قلوب 16 شخصاً في منطقة نائية في بيرو عندما أقدمو على شرب كمية من المشروبات الكحولية، والّتي كانت مغشوشة. أمّا سبب تناولهم للمشروبات كان خوفهم من أن يصابوا بكورونا واعتقدوا أنّ ذلك كفيل بإبعاد الفيروس عنهم. حيث قتل السّتة عشر شخصاً بتلك المشروبات الّتي شربوها وكانت مغشوشة كما قالت وكالة الأنباء البيروفيّة “أندينا”.

وتقول الوكالة بنقل عن السلطات الصحية في منطقة هوانكافيليكا، على بعد 400 كيلومتر جنوب شرقي العاصمة ليما قولها: “أدخل هؤلاء المرضى مستشفى ليركاي في 28 مارس بعدما شربوا الكحول من أجل منع الإصابة بفيروس كورونا، الأمر الذي أدّى إلى وفاة 16 شخصاً”. أعمى الخوف عقولهم

وأشارت الوكالة، أن الشرطة صادرت المشروبات الكحولية التي كانت تبيعها “مؤسسة ذات سمعة مشكوك فيها”، وفقا لما ذكرته فرانس برس.

وقالت الحكومة الإقليمية إلى أن الأعراض التي ظهرت لدى المتوفين كانت أعراض تسمم.

وكانت السّلطات البيروفية قد قامت بعدّة إجراءات سابقة للحدّ من انتشار فيروس كورونا كما أنّها حظرت التّجول ليلاً من أجل الحد من انتشار الفيروس. هذا الفيروس الّذي ينتشر بسرعة عجيبة بين البلدان وينقل العدوى بين الأفراد في لمح البصر، مادفع الحكومة الى اللّجوء الى عدّة قرارات صارمة من شأنها تقليص عدد المصابين قدر الإمكان.

ويذكر، أنّ عدد الإصابات كما سجّلته السّلطات البيروفية قد تجاوز ال1595 مصاب، أمّا الوفيّات فتزيد عن 61 حالة وفاة بفيروس كورونا المستجد. أعمى الخوف عقولهم

ليفانتوكالات 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

أعمى الخوف عقولهم من فيروس كورونا، والنتيجة كانت …؟

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب