32 ضحية لهجوم “داعشي” في العاصمة الأفغانية

32 ضحية لهجوم "داعشي" في العاصمة الأفغانية
32 ضحية لهجوم "داعشي" في العاصمة الأفغانية

وصلت حصيلة الضحايا جرّاء الهجوم المسلح في العاصمة الأفغانية كابل، إلى 32 قتيلاً و81 جريحاً، وفق ما أوردت وسائل إعلام محلية، مساء أمس الجمعة.

ونقلت سابقاً، قناة “طلوع نيوز” التلفزيونية الأفغانية، عن وزارة الداخلية أن الاعتداء، الذي استهدف المشاركين في مراسم احتفالية في كابل، أسفر عن سقوط ما لا يقل عن 29 قتيلاً و61 جريحاً.

وصرّح تنظيم “داعش” الإرهابي عن مسؤوليته عن الهجوم، وأشار عبر وسائل إعلامية يديرها، بأن الاعتداء الذي نفذه مسلحوه، أدى إلى سقوط 150 شخصاً بين قتيلٍ وجريح، دون تقديم معلومات مؤكدة عن حصيلة الهجوم الإرهابي. العاصمة الأفغانية

إقرأ أيضاً: واشنطن تبدأ التخطيط لعمليات الانسحاب من أفغانستان

وأوردت “طلوع نيوز” أن إطلاق نارٍ وقع خلال احتفالية في كابل يحضرها زعماء سياسيون أفغان، وبيّنت القناة إلى أن إطلاق نار وقع خلال مشاركة سياسيين أفغان، بينهم عبد الله عبد الله، المرشح الرئاسي الذي أعلن فوزه بالرئاسة الأفغانية من طرف واحد،  في تجمع يوم الجمعة للاحتفال بالذكرى السنوية لوفاة عبد العلي مزاري، زعيم حزب الوحدة.

ونقلت القناة نفسها عن مصادر خاصة أنّ عبد الله غادر المنطقة من دون أن يصاب بأذى، ومن جانبه دان الرئيس الأفغاني، أشرف غني، الهجوم على فعالية الاحتفال بكابل، ووصفه بأنه “جريمة ضد الإنسانية”.

فيما كشف الناطق الرسمي باسم حركة “طالبان” الأفغانية، ذبيح الله مجاهد، عبر صفحته في “تويتر”، أن “الإمارة الإسلامية لا علاقة لها بالهجوم في كابل”.

ليفانت-وكالات