وقوع ثلاثة انفجارات اثنان في عفرين والثالث في الراعي

وقوع ثلاثة انفجارات اثنان في عفرين والثالث في الراعي

أفادت مصادر إعلامية، بوقوع انفجاران عنيفان بسيارتين مفخختين ضربا مدينة عفرين بشمال سوريا، والتي تسيطر عليها فصائل المعارضة المدعومة من تركيا.

وأضافت المصادر، أن أربعة مدنيين قد أصيبوا يوم أمس الأحد، نتيجة انفجارين، الأول عن طريق عبوة ناسفة مزروعة بسيارة مركونة في شارع السياسة وسط المدينة، والثاني إثر انفجار دراجة نارية بالقرب من دوار النيروز وسط عفرين.

قال فريق الدفاع المدني في حلب عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك، أن الإنفجار الأول نتيجة عبوة ناسفة والثاني عَبر دراجة نارية.

ويأتي هذان الإنفجاران عقب ساعات من اقتتالٍ داخلي بين الفصائل العاملة في عملية “غصن الزيتون” والمدعومة من تركيا.

يُذكر أن انفجاراً آخراً كان قد أصاب 13 مدنياً جراء تفجير سيارة مفخخة في مدينة عفرين شمالي سوريا، في وقت سابق من الشهر الحالي.

إقرأ المزيد :بسبب كورونا.. سوريا تعلن إغلاق معابرها الحدودية مؤقتاً.

وفي المقابل، قُتل أمس الأحد، شخصٌ وأصيب آخر بجروح بليغة نُقِل إثرها إلى الأراضي التركية مباشرة، نتيجة انفجار عبوة ناسفة بسيارة “بيك آب”، في مدينة الراعي، وفقاً لما ذكرت وكالة ” عنب بلدي “.

إقرأ أيضاً :حادث سير مروري يودي بحياة 11 شخصاً في منبج.

الجدير بالذكر، أن عمليات التفجير عبر طرق مختلفة سواء عبوات ناسفة أو سيارات مفخخة تتكرر بين الحين والآخر، في المناطق الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة المدعومة من تركيا، إضافة إلى الإنفلات الأمني الذي تشهده المنطقة.

ليفانت – وكالات

أفادت مصادر إعلامية، بوقوع انفجاران عنيفان بسيارتين مفخختين ضربا مدينة عفرين بشمال سوريا، والتي تسيطر عليها فصائل المعارضة المدعومة من تركيا.

وأضافت المصادر، أن أربعة مدنيين قد أصيبوا يوم أمس الأحد، نتيجة انفجارين، الأول عن طريق عبوة ناسفة مزروعة بسيارة مركونة في شارع السياسة وسط المدينة، والثاني إثر انفجار دراجة نارية بالقرب من دوار النيروز وسط عفرين.

قال فريق الدفاع المدني في حلب عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك، أن الإنفجار الأول نتيجة عبوة ناسفة والثاني عَبر دراجة نارية.

ويأتي هذان الإنفجاران عقب ساعات من اقتتالٍ داخلي بين الفصائل العاملة في عملية “غصن الزيتون” والمدعومة من تركيا.

يُذكر أن انفجاراً آخراً كان قد أصاب 13 مدنياً جراء تفجير سيارة مفخخة في مدينة عفرين شمالي سوريا، في وقت سابق من الشهر الحالي.

إقرأ المزيد :بسبب كورونا.. سوريا تعلن إغلاق معابرها الحدودية مؤقتاً.

وفي المقابل، قُتل أمس الأحد، شخصٌ وأصيب آخر بجروح بليغة نُقِل إثرها إلى الأراضي التركية مباشرة، نتيجة انفجار عبوة ناسفة بسيارة “بيك آب”، في مدينة الراعي، وفقاً لما ذكرت وكالة ” عنب بلدي “.

إقرأ أيضاً :حادث سير مروري يودي بحياة 11 شخصاً في منبج.

الجدير بالذكر، أن عمليات التفجير عبر طرق مختلفة سواء عبوات ناسفة أو سيارات مفخخة تتكرر بين الحين والآخر، في المناطق الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة المدعومة من تركيا، إضافة إلى الإنفلات الأمني الذي تشهده المنطقة.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit