كورونا يربح كلاسيكو أزمات العراق

كورونا يربح كلاسيكو أزمات العراق
كورونا يربح كلاسيكو أزمات العراق

يقفز فيروس كورنا على سطح أزمات العراق ليتصدر مشهدها، فبعد أزمات السياسة والاقتصاد يأتي الوافد الجديد بمزيد من التحديات … فالدولة التي تقاد بحكومة منتهية الصلاحية غير مستعدة لهذا الزائر الجديد بثقله اليوم وغدآ، سيما مع وجود أزمة مالية تزداد مع توسع رقعة الإحتجاجات الشعبية المطالبة بالتغيير. 

قرارات حكومية جديدة

وفي إطار الإجراءات الحكومية الطارئة لمواجهة تداعيات كورونا، أصدرت أمانة مجلس الوزراء العراقي عدد من القرارات تتعلق بأمور الوقاية من فيروس كورونا، منها تقليص أيام الدوام الرسمي في المؤسسات الحكومية  بنسبة 50% بإستثناء العاملين في القطاعات الأمنية والصحية، إلى جانب منع دخول أي وافد أجنبي من الدول التي أعلن فيها عن إصابات بفيروس كورونا.

حملة شبابية للتوعية

وفي العاصمة بغداد، نفذ مجموعة من الشبان العراقيين العاملين بوزارة الشباب والرياضة مبادرة  تطوعية أطلق عليها (معآ ضد كورونا)، هدفت إلى رفع مستوى الوعي الصحي في العاصمة لمواجهة مخاطر الفيروس عبر توزيع مئات المطبوعات الخاصة بأخر طرق الوقاية، والتعريف بمخاطره ..  في خطوة وصفها البعض بأنها تحشيد للجهد الحكومي إزاء خطورة الوضع الراهن وضعف الحملات الإعلامية في التثقيف والتعريف بهذا الفيروس.

كُردستان وإجراءات الإمان

على صعيد متصل، أعلنت الإدارة المحلية في قضاء سوران شمالي أربيل عن إخلاء 283 شخصاً كانوا محتجزين للاشتباه بإصابتهم بفيروس كورونا.

وقال قائممقام القضاء “كرمانج عزت” في مؤتمر صحفي، إنه تم إخلاء 283 شخصاً كانوا محتجزين لـ14 يوماً للاشتباه باصابتهم بفيروس كورونا،  مؤكدآ ان نتائج الفحوصات المختبرية التي خضعوا لها كانت سالبة، ما يعني عدم إصابتهم بالفيروس المستجد.. وإمتد مدى الاجراءات الوقائية في الاقليم إلى إصدار قرار حكومي يقضي بإغلاق جميع معارض السيارات أيام الجُمع، وحتى الأول من نيسان المقبل، ضمن إجراءات منع انتشار فيروس كورونا.

ليفانت-خاص

أحمد العلي-العراق