"عائلة سيمبسون" يعلن عن رغبته بانضمام الأمير هاري وميغان إلى أسرة البرنامج
"عائلة سيمبسون" يعلن عن رغبته بانضمام الأمير هاري وميغان إلى أسرة البرنامج

“عائلة سيمبسون” يعلن عن رغبته بانضمام الأمير هاري وميغان إلى أسرة البرنامج

أعلن القائمون على سلسلة عائلة سمبسون الشهيرة، عن رغبتهم بانضمام كل من الأمير هاري وميغان ماركل لأسرة العمل لأداء شخصياتهما الكرتونية بأصواتهما.

وبموجب ما تناقلته وسائل الإعلام، فقد ألمح مدير البرنامج والمنتج التنفيذي آل جين إلى احتمال مشاركة الأمير هاري وميغان، في أداء “دور الكاميو” (وهو أداء سريع يقدمه شخص معروف، وقد يكون هذا الأداء مرئياً أو صوتياً، وهو في الغالب أداء أشخاص مشهورين لمشاهد غير رئيسية)، خلال مقابلة مع “راديو تايمز”، قائلاً إن ميغان “يجب أن تتصل به” بشأن الفكرة.

اقرأ المزيد: آخر مهمة رسمية لـ”هاري” في بريطانيا

وأردف مدير البرنامج قائلاً: “لقد تحدثنا عن هاري وميغان. سمعت أنها تريد القيام بعمل التعليق الصوتي. لذلك إذا كانوا يقرأون هذا، اتصلوا بنا “. الأمير هاري وميغان 

فيما قال منتجو المسلسل إنهم يرحبون بقيام دوق ودوقة ساسيكس بأداء “دور الكاميو” في المسلسل، إلا أنهم أكدوا أنه لم يقع التواصل مع الممثلة السابقة ميغان مباشرة، مشيرين إلى أنهم سيكونون سعداء جدا باهتمامها بالعرض.

وكانت وسائل إعلامية قد نشرت في في يناير/ كانون الثاني الماضي، بعد وقت قصير من إعلان الزوجين عن التخلي عن واجباتهما الملكية،خبراً مفاده أنّ ميغان وقعت صفقة مع ديزني لتسجيل صوتها مقابل التبرع لجمعية خيرية تعتني بالفيلة.

اقرأ المزيد: بيع قطعة نقدية تحمل صورة الملك الذي تنازل عن العرش من أجل الحب

وكان الأمير هاري قد توجّه من كندا للمملكة المتحدة، في نهاية الشهر المنصرم، ليقوم بآخر سلسلة من الالتزامات الرسمية، قبل الانطلاق في حياته الجديدة خارج العائلة الملكية البريطانية.

حيث تعرّض الأمير هاري لانتقادات بسبب سفره في طائرات خاصة، إلا أنه دافع عن نفسه خلال إطلاق “ترافاليست” الخريف الماضي، مشدداً أنه كان يسافر في رحلات تجارية في 99 بالمئة من الحالات، لكن في بعض الأحيان كان يتعين عليه السفر بطائرة خاصة، من أجل ضمان “سلامة” عائلته.

ليفانت- وكالات

شاهد أيضاً

بروفيسور يوضح أسباب ارتداء الكمامة ..؟!

بروفيسور يوضح أسباب ارتداء الكمّامة

مع انتشار فيروس كورونا حول العالم، واقتراب عدد الوفيات من ثلاثة آلاف حالة، زاد الطلب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.