تريليونا دولار لمواجهة كورونا من قبل الشيوخ الأمريكي

تريليونا دولار لمواجهة كورونا من قبل الشيوخ الأمريكي
تريليونا دولار لمواجهة كورونا من قبل الشيوخ الأمريكي

سنّ مجلس الشيوخ الأمريكي بالإجماع مشروع قانون بتريليوني دولار، يسعى إلى مساعدة العمال العاطلين والصناعات المتضررة من جائحة فيروس كورونا.

ويتضمن المشروع كذلك، توفير مليارات الدولارات لشراء المعدات الطبية التي تشتدّ الحاجة إليها في البلاد، بعد أن تعدّى تعداد المصابين بكورونا فيها 60 ألف شخص وعدد الوفيات 800.

وحوّل مجلس الشيوخ مشروع القانون إلى مجلس النواب الذي قد يصوّت عليه هذا الأسبوع، حيث أتى القرار بعد توصل أعضائه وإدارة الرئيس دونالد ترامب إلى حلّ وسط بشأن حزمة تحفيز ضخمة للتخفيف من آثار تفشّي كورونا على الاقتصاد الأمريكي.

وكان قد عطّل المجلس الخطة سابقاً، عندما اعتبر الديمقراطيون أنها تقدم القليل من المال للولايات والمستشفيات، وتخلو من قيود على صندوق لمساعدة الشركات الكبيرة.

اقرأ أيضاً: مسؤول إيراني يخترق نصائح الحكومة لمنع تفشّي كورونا!

ويصل تعداد سكان الولايات المتحدة إلى 327 مليون نسمة، وقد نبّه تقرير أحيل إلى الكونغرس خلال مارس، من أن الفيروس قد يصيب في نهاية المطاف ما بين 70 إلى 150 مليوناً منهم.

وكان قد أبدى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في الرابع والعشرين من مارس، قناعته بأن بلاده ستنتصر على أزمة فيروس كورونا المستجد، منوّهاً إلى أنه يأمل في حدوث ذلك قبل يوم 12 أبريل المقبل.

لكن ترامب يواجه انتقادات شديدة بسبب أسلوب تعامل إدارته مع أزمة فيروس كورونا وخاصة الوضع في قطاع الصحة، إلا أن الرئيس الأمريكي يقول إن حكومته تتخذ إجراءات غير مسبوقة لمعالجة القضية.

ويؤكد ترامب على أن الوباء يمكن الانتصار عليه في وقت أسرع مما يعتقد الكثيرون، وذلك تزامناً مع ضغوط من قبل قطاع العمل الخاص الذي يتكبد خسائر ضخمة بسبب إغلاق اقتصاد البلاد والقيود التي تم فرضها.

ليفانت-وكالات

سنّ مجلس الشيوخ الأمريكي بالإجماع مشروع قانون بتريليوني دولار، يسعى إلى مساعدة العمال العاطلين والصناعات المتضررة من جائحة فيروس كورونا.

ويتضمن المشروع كذلك، توفير مليارات الدولارات لشراء المعدات الطبية التي تشتدّ الحاجة إليها في البلاد، بعد أن تعدّى تعداد المصابين بكورونا فيها 60 ألف شخص وعدد الوفيات 800.

وحوّل مجلس الشيوخ مشروع القانون إلى مجلس النواب الذي قد يصوّت عليه هذا الأسبوع، حيث أتى القرار بعد توصل أعضائه وإدارة الرئيس دونالد ترامب إلى حلّ وسط بشأن حزمة تحفيز ضخمة للتخفيف من آثار تفشّي كورونا على الاقتصاد الأمريكي.

وكان قد عطّل المجلس الخطة سابقاً، عندما اعتبر الديمقراطيون أنها تقدم القليل من المال للولايات والمستشفيات، وتخلو من قيود على صندوق لمساعدة الشركات الكبيرة.

اقرأ أيضاً: مسؤول إيراني يخترق نصائح الحكومة لمنع تفشّي كورونا!

ويصل تعداد سكان الولايات المتحدة إلى 327 مليون نسمة، وقد نبّه تقرير أحيل إلى الكونغرس خلال مارس، من أن الفيروس قد يصيب في نهاية المطاف ما بين 70 إلى 150 مليوناً منهم.

وكان قد أبدى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في الرابع والعشرين من مارس، قناعته بأن بلاده ستنتصر على أزمة فيروس كورونا المستجد، منوّهاً إلى أنه يأمل في حدوث ذلك قبل يوم 12 أبريل المقبل.

لكن ترامب يواجه انتقادات شديدة بسبب أسلوب تعامل إدارته مع أزمة فيروس كورونا وخاصة الوضع في قطاع الصحة، إلا أن الرئيس الأمريكي يقول إن حكومته تتخذ إجراءات غير مسبوقة لمعالجة القضية.

ويؤكد ترامب على أن الوباء يمكن الانتصار عليه في وقت أسرع مما يعتقد الكثيرون، وذلك تزامناً مع ضغوط من قبل قطاع العمل الخاص الذي يتكبد خسائر ضخمة بسبب إغلاق اقتصاد البلاد والقيود التي تم فرضها.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit