انتهت مهلة “أردوغان” وبدأ القصف على مواقع للنظام

انتهت مهلة " أردوغان " وبدأ القصف على مواقع للنظام
انتهت مهلة " أردوغان " وبدأ القصف على مواقع للنظام

انتهت المهلة الزمنية التي حددها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ” ليلة أمس السبت, حيث واصلت المدفعية التركية قصف مواقع للنظام السوري في ريفي حلب وإدلب .

وينص التهديد على أن تنسحب قوات النظام الى خارج حدود سوتشي وهو الاتفاق التي خرقته روسيا والنظام على حسب قول الإعلام والنظام التركي

هذا وأفادت وسائل إعلام محلية وناشطون سورييون, بأن بعد انتهاء المهلة التركية, دخلت المقاتلات الحربية التركية الــ F16 إلى الأجواء السورية وقصفت مطار النيرب العسكري, وأصبح المطار خارج تماماً عن الخدمة, وفقاً للمصادر .

وأضافت المصادر, أن طائرة مسيّرة تركية استهدفت رتلاً عسكرياً لقوات النظام على طريق M5 بالقرب من معرشورين بريف إدلب الجنوبي.

ومن جانب آخر, صرّح العميد في الجيش السوري “سهيل الحسن” أنه اعطى الأوامر لقواته بضرب أهداف ونقاط تركيا وقال أن الجيش العربي السوري قادر على مواجه حلف الناتو بأكمله .

إقرأ المزيد :غارات روسية وقصف متبادل بين أنقرة ودمشق

وكانت قد دخلت قافلة عسكرية تركية كبيرة إلى سوريا يوم السبت عبر معبر باب الهوى الحدودي شمال غربي سوريا وتوجهت نحو جبل الزاوية، تضم مركبات ومدرعات ودبابات وجرافات عسكرية .

إقرأ أيضاً :الإعلام الروسي ينشر صوراً لعشرات القتلى من جنوده في سوريا

ويأتي ذلك مع تصاعد التوتر بين تركيا وسوريا، حيث تنشر أنقرة تعزيزات عسكرية كبيرة شمال غربي سوريا لمواجهة قوات النظام في محافظة إدلب

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمهل حكومة النظام السوري حتى نهاية فبراير للانسحاب من المناطق التي تم الاستيلاء عليها في إدلب، مهدداً بعمل عسكري واسع النطاق إذا لم يتم ذلك.

ليفانت – وكالات