التحالف الدولي ينسحب من قاعدة عسكرية ويسلّمها للقوات العراقية

التحالف الدولي

أكد التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في العراق، إخلاء قاعدة “K1” العسكرية، في محافظة كركوك العراقية، وتسليم ممتلكات بقيمة مليون دولار إلى الحكومة العراقية، لافتاً إلى أن الأمر لا يتعلق بالهجمات الأخيرة على مواقعه أو تفشي فيروس كورونا.

وقال المتحدث العسكري الرسمي لعملية العزم الصلب مايلز كاغينز، اليوم الأحد (29آذار2020)، تسليم قوات التحالف، ممتلكات بقيمة مليون دولار، للسلطات العراقية، عند خروجها من مجمع قوة المهام المشتركة لعملية العزم الصلب القاعدة الجوية العراقية .

وأكد كاغينز، في تغريدة على منصة تويتر، أنه جاءت هذه الخطوة، التي تم التخطيط لها منذ زمن، بعد نجاحات قوات الأمن العراقية ضد تنظيم داعش وبالتنسيق مع الحكومة العراقية.

ويقع معسكر k1 شمال غرب مدينة كركوك، وكان واحداً من ثلاث معسكرات تطالها بسهولة صواريخ الفصائل المقربة من إيران.

وأضاف “يقوم التحالف بإعادة تمركز مواقع قواته في العراق.. وإن عملية نقل القواعد التي تم التخطيط لها مسبقًا، ليس لها علاقة بالهجمات الأخيرة ضد القواعد العراقية التي تستضيف التحالف أو الوضع الراهن لجائحة كوفيد 19 بالعراق”.

وأعلن المصدر الأمني العراقي، يوم الخميس الماضي، أن قوات التحالف الدولي انسحبت من قاعدة “القيارة” الجوية بمحافظة نينوى شمالي العراق.

وكانت ذريعة انسحاب قوات التحالف من كركوك هي نفسها التي تذرعت بها للانسحاب من القيارة والقائم: نهاية داعش.

لكن البيان الذي أعلن الانسحاب من القيارة أشار إلى الاستعداد للعودة لمساعدة القوات التي تقاتل داعش، في حال أصبح التنظيم يشكل خطراً من جديد.

وتم سحب 300 جندي من القائم و800 من معسكر القيارة، في وقت سابق، ونقل قسم من هؤلاء إلى قاعدة عين الأسد في الأنبار، وقسم إلى أربيل.

ليفانت – وكالات

أكد التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في العراق، إخلاء قاعدة “K1” العسكرية، في محافظة كركوك العراقية، وتسليم ممتلكات بقيمة مليون دولار إلى الحكومة العراقية، لافتاً إلى أن الأمر لا يتعلق بالهجمات الأخيرة على مواقعه أو تفشي فيروس كورونا.

وقال المتحدث العسكري الرسمي لعملية العزم الصلب مايلز كاغينز، اليوم الأحد (29آذار2020)، تسليم قوات التحالف، ممتلكات بقيمة مليون دولار، للسلطات العراقية، عند خروجها من مجمع قوة المهام المشتركة لعملية العزم الصلب القاعدة الجوية العراقية .

وأكد كاغينز، في تغريدة على منصة تويتر، أنه جاءت هذه الخطوة، التي تم التخطيط لها منذ زمن، بعد نجاحات قوات الأمن العراقية ضد تنظيم داعش وبالتنسيق مع الحكومة العراقية.

ويقع معسكر k1 شمال غرب مدينة كركوك، وكان واحداً من ثلاث معسكرات تطالها بسهولة صواريخ الفصائل المقربة من إيران.

وأضاف “يقوم التحالف بإعادة تمركز مواقع قواته في العراق.. وإن عملية نقل القواعد التي تم التخطيط لها مسبقًا، ليس لها علاقة بالهجمات الأخيرة ضد القواعد العراقية التي تستضيف التحالف أو الوضع الراهن لجائحة كوفيد 19 بالعراق”.

وأعلن المصدر الأمني العراقي، يوم الخميس الماضي، أن قوات التحالف الدولي انسحبت من قاعدة “القيارة” الجوية بمحافظة نينوى شمالي العراق.

وكانت ذريعة انسحاب قوات التحالف من كركوك هي نفسها التي تذرعت بها للانسحاب من القيارة والقائم: نهاية داعش.

لكن البيان الذي أعلن الانسحاب من القيارة أشار إلى الاستعداد للعودة لمساعدة القوات التي تقاتل داعش، في حال أصبح التنظيم يشكل خطراً من جديد.

وتم سحب 300 جندي من القائم و800 من معسكر القيارة، في وقت سابق، ونقل قسم من هؤلاء إلى قاعدة عين الأسد في الأنبار، وقسم إلى أربيل.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit