إجراءات صحية لمواجهة تفشي كورونا

إجراءات صحية لتفشي كورونا
إجراءات صحية لتفشي كورونا

يحاول العالم أن يجد حل لتوقف هذا الفيروس المستجد الذي يدعى “كورونا”، الذي حصد الآلاف من الأرواح منذ تفشيه إلى اليوم، والذي بدأ انتشاره من “الصين”، مؤديا لخسائر إقتصادية كبيرة إلى جانب الخسائر الصحية. إجراءات صحية

حيث ظهر هذا الفيروس القاتل “كورونا” لأول مرة في منتصف ديسمبر 2019 في مدينة “ووهان” وسط الصين, حيث وصل عدد الوفيات نتيجة هذا الفيروس حوالي 3491 حالة، غالبيتها في الصين، وبينها 197 وفاة في إيطاليا و145 وفاة في إيران.

إقرأ المزيد :علامة في العين قد تدل على الإصابة بالسرطان!

وبلغ عدد الأصابات حول العالم، حتى الآن أكثر من 102 ألف حالة، منها أكثر من 80 ألف حالة في البر الصيني فقط، مع الإشارة إلى أنه تم الإعلان عن شفاء أكثر من نصفهم، حيث بلغ عدد الذين شفوا من الإصابة بالفيروس حوالي 57 ألف حالة.

العزل الصحي .. ماهو؟

في حال تم التأكد من شخص ما أنه حامل لفيروس كورونا، يضع في مكان معزول في مستشفى خاص، وتتم مراقبتة بشكل مستمر بحيث لاتنقل العدوى إلى شخص آخر، و مراقبة أداء وظائف جسده الحيوية، وتكون الغرفة الطبية مخصصة لظروف صحية ملائمة. إجراءات صحية

أما الحجر الصحي؟

وفقاً لتقرير الطبيب، يخضع المصاب إلى المراقبة تحت إشراف الطبيب بدون مغادرة الغرفة المخصصة لهذا المرض.

ويحجز على الشخص المصاب بهذا المرض إصابة شديدة, حيث يبقى تحت المراقبة المشددة لتفادي نشر المرض ونقل العدوى مجدداً.

إقرأ أيضاً :هل تنقل الحيوانات الأليفة فيروس الكورونا إلى البشر؟

وقد يطلب منه البقاء في المنزل، والابتعاد عن الآخرين، والتأكد من عدم وجود أعراض للمرض، كما توصي منظمة الصحة العالمية بالاتصال بالطبيب مباشرة إذا ما بدأت تظهر الأعراض على المرء.

ويتطلب التعاون بين كافة أفراد المجتمع لتوفير المعلومات المطلوبة من قبل الفريق المختص. واستطاع الأطباء عزل وتحديد التسلسل الجيني للفيروس.

ليفانت – سكاي نيوز 

يحاول العالم أن يجد حل لتوقف هذا الفيروس المستجد الذي يدعى “كورونا”، الذي حصد الآلاف من الأرواح منذ تفشيه إلى اليوم، والذي بدأ انتشاره من “الصين”، مؤديا لخسائر إقتصادية كبيرة إلى جانب الخسائر الصحية. إجراءات صحية

حيث ظهر هذا الفيروس القاتل “كورونا” لأول مرة في منتصف ديسمبر 2019 في مدينة “ووهان” وسط الصين, حيث وصل عدد الوفيات نتيجة هذا الفيروس حوالي 3491 حالة، غالبيتها في الصين، وبينها 197 وفاة في إيطاليا و145 وفاة في إيران.

إقرأ المزيد :علامة في العين قد تدل على الإصابة بالسرطان!

وبلغ عدد الأصابات حول العالم، حتى الآن أكثر من 102 ألف حالة، منها أكثر من 80 ألف حالة في البر الصيني فقط، مع الإشارة إلى أنه تم الإعلان عن شفاء أكثر من نصفهم، حيث بلغ عدد الذين شفوا من الإصابة بالفيروس حوالي 57 ألف حالة.

العزل الصحي .. ماهو؟

في حال تم التأكد من شخص ما أنه حامل لفيروس كورونا، يضع في مكان معزول في مستشفى خاص، وتتم مراقبتة بشكل مستمر بحيث لاتنقل العدوى إلى شخص آخر، و مراقبة أداء وظائف جسده الحيوية، وتكون الغرفة الطبية مخصصة لظروف صحية ملائمة. إجراءات صحية

أما الحجر الصحي؟

وفقاً لتقرير الطبيب، يخضع المصاب إلى المراقبة تحت إشراف الطبيب بدون مغادرة الغرفة المخصصة لهذا المرض.

ويحجز على الشخص المصاب بهذا المرض إصابة شديدة, حيث يبقى تحت المراقبة المشددة لتفادي نشر المرض ونقل العدوى مجدداً.

إقرأ أيضاً :هل تنقل الحيوانات الأليفة فيروس الكورونا إلى البشر؟

وقد يطلب منه البقاء في المنزل، والابتعاد عن الآخرين، والتأكد من عدم وجود أعراض للمرض، كما توصي منظمة الصحة العالمية بالاتصال بالطبيب مباشرة إذا ما بدأت تظهر الأعراض على المرء.

ويتطلب التعاون بين كافة أفراد المجتمع لتوفير المعلومات المطلوبة من قبل الفريق المختص. واستطاع الأطباء عزل وتحديد التسلسل الجيني للفيروس.

ليفانت – سكاي نيوز 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit