أردوغان يهدد أوروبا باللاجئين مجدداً

أردوغان يهدد أوروبا باللاجئين مجدداً
أردوغان يهدد أوروبا باللاجئين مجدداً

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الاثنين, تهديده ووعيده, للدول الأوربية بأن “ملايين” المهاجرين واللاجئين سيتوجهون إلى أوروبا .

وذكر الرئيس التركي في تصريحات متلفزة, أنه بعدما فتحت تركيا أبوابها أمام اللاجئين, أن الآلاف منهم سيصل إلى أوروبا وقريباً سيصل العدد إلى الملايين.

وأضاف أردوغان, إن بلاده ستفتح الأبواب أمام اللاجئين إلى أوروبا ما لم ينسحب النظام السوري من المناطق المتفق عليها وفقاً لسوتشي، مضيفاً أن تركيا لا يمكنها تحمل ذلك العبء بمفردها.

ومن جانبه قالت المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” ، إن الاتحاد الأوروبي يتوقع من تركيا “احترام الاتفاق بشأن بالمهاجرين”.

وعلّق ستيفن سيبرت للصحفيين في برلين: “نحن مقتنعون بقيمة الاتفاق ونتوقع احترامه” مضيفاً أنه “إذا كانت أنقرة غير راضية عن الاتفاق، فينبغي معالجة ذلك من خلال المحادثات بين الطرفين”.

إقرأ المزيد :لقاء يجمع الرئيسين بوتين وأردوغان الخميس المقبل

وفي وقت سابق, كان الرئيس التركي قد دعا دول الاتحاد الأوروبي إلى تقديم مزيد من الدعم المالي لخطته المتعلقة بإقامة “منطقة آمنة” في سوريا، يمكن أن ينقل إليها اللاجئون السوريون، في حين انتقد الاتحاد الأوروبي بشدة العملية العسكرية التركية الشهر الماضي في شمال سوريا.

وتأتي هذه الخطوة من أنقرة عقب مقتل جنود أتراك في سوريا بعد أن قتل النظام السوري أكثر من 35 جندياً تركياً أثناء ضرب رتلاً تركياً كاملة بغارة جوية .

وكانت أنقرة قبضت بموجب اتفاقية موقعة في 2016 وعد الاتحاد الأوروبي أنقرة ستة مليارات يورو (6,6 مليار دولار) مقابل تشديد الإجراءات لمنع اللاجئين من مغادرة أراضيها إلى أوروبا، لكن أردوغان قال إن ثلاثة مليارات يورو فقط وصلت حتى الآن.

ليفانت – سكاي نيوز

جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الاثنين, تهديده ووعيده, للدول الأوربية بأن “ملايين” المهاجرين واللاجئين سيتوجهون إلى أوروبا .

وذكر الرئيس التركي في تصريحات متلفزة, أنه بعدما فتحت تركيا أبوابها أمام اللاجئين, أن الآلاف منهم سيصل إلى أوروبا وقريباً سيصل العدد إلى الملايين.

وأضاف أردوغان, إن بلاده ستفتح الأبواب أمام اللاجئين إلى أوروبا ما لم ينسحب النظام السوري من المناطق المتفق عليها وفقاً لسوتشي، مضيفاً أن تركيا لا يمكنها تحمل ذلك العبء بمفردها.

ومن جانبه قالت المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” ، إن الاتحاد الأوروبي يتوقع من تركيا “احترام الاتفاق بشأن بالمهاجرين”.

وعلّق ستيفن سيبرت للصحفيين في برلين: “نحن مقتنعون بقيمة الاتفاق ونتوقع احترامه” مضيفاً أنه “إذا كانت أنقرة غير راضية عن الاتفاق، فينبغي معالجة ذلك من خلال المحادثات بين الطرفين”.

إقرأ المزيد :لقاء يجمع الرئيسين بوتين وأردوغان الخميس المقبل

وفي وقت سابق, كان الرئيس التركي قد دعا دول الاتحاد الأوروبي إلى تقديم مزيد من الدعم المالي لخطته المتعلقة بإقامة “منطقة آمنة” في سوريا، يمكن أن ينقل إليها اللاجئون السوريون، في حين انتقد الاتحاد الأوروبي بشدة العملية العسكرية التركية الشهر الماضي في شمال سوريا.

وتأتي هذه الخطوة من أنقرة عقب مقتل جنود أتراك في سوريا بعد أن قتل النظام السوري أكثر من 35 جندياً تركياً أثناء ضرب رتلاً تركياً كاملة بغارة جوية .

وكانت أنقرة قبضت بموجب اتفاقية موقعة في 2016 وعد الاتحاد الأوروبي أنقرة ستة مليارات يورو (6,6 مليار دولار) مقابل تشديد الإجراءات لمنع اللاجئين من مغادرة أراضيها إلى أوروبا، لكن أردوغان قال إن ثلاثة مليارات يورو فقط وصلت حتى الآن.

ليفانت – سكاي نيوز

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit