الوضع المظلم
الأربعاء ١٩ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

جيش من البط لإنقاذ باكستان

جيش من البط لإنقاذ باكستان
جيش من البط لإنقاذ باكستان

صرّحت صحيفة "غلوبال تايمز" الصينية أن الصين عازمة على إرسال جيش كبير من البط إلى باكستان بهدف مساعدتها على القضاء على آلاف الجراد.


وأضافت الصحيفة إن مجموعات البط قد استطاعت قبل نحو 20 عاماً أن تمنع غزو الجراد في منطقة تدعى" شينغيانغ".


وبينت أن بكين سوف تقوم بارسال حوالي 100 بطة، وهو العدو الطبيعي للجراد، إلى باكستان للقضاء على حشرة الجراد.


وذكر الباحث في أكاديمية العلوم الزراعية في مقاطعة جيغيانغ الصينية" لو ليجي" إن الدجاجة الواحدة تستطيع تناول 70 جرادة في اليوم، أما فيما يخص البط فإن العدد قد يزيذ عن 200 جرادة.


وذكرت صحيفة “نينجبو إيفنج” إلى أن استخدام البط أقل تكلفة مادياً وضرراً على البيئة من استخدام المبيدات الحشرية


وتعاني باكستان في الأشهر الأخيرة من غزو كبير من الجراد يعد الأسوأ منذ 20 عاماً.


وقدسبق لباكستان أن تعرضت أيضا لغزو من قبل أسراب الجراد في العام الماضي، حيث تسبب الجراد في إفساد محصول القطن في البلاد، في حين أنه يهدد في السنة الحالية محصول القمح.


ووفق ماذكرت الأمم المتحدة، قد يعود الغزو القوي الحالي لأسراب الجراد، إلى موسم الأعاصير لعام 2018/ 2019.


حيث جلب ذلك الموسم أمطاراً غزيرة على شبه الجزيرة العربية، ما سمح لثلاثة أجيال على الأقل من الجراد بـ "تكاثر غير مسبوق"، لم يتم اكتشافه. وانتشرت الأسراب منذ ذلك الحين في جنوب آسيا وشرق أفريقيا.


وفي كانون الثاني الماضي، طالبت الأمم المتحدة بمساعدة دولية لمحاربة أسراب الجراد الصحراوي، التي تجتاح مناطق شرقي إفريقيا.


وقالت المنظمة الدولية إن إثيوبيا وكينيا والصومال تعاني جميعا من أسراب "غير مسبوقة ومدمرة" من الحشرات التي تلتهم المحاصيل الغذائية.


ليفانت - وكالات 

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!