الوضع المظلم
الثلاثاء ٢٥ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

المدفعية التركية تساند فصائل المعارضة غرب حلب .. مع استمرار حركة النزوح

المدفعية التركية تساند فصائل المعارضة غرب حلب .. مع استمرار حركة النزوح
المدفعية التركية.. تساند فصائل المعارضة غرب حلب .. مع استمرار حركة النزوح

بدأت صباح اليوم فصائل المعارضة المسلحة هجوماً على مواقع النظام السوري, وذلك بدعم المدفعية التركية، على محور كفر حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام بريف حلب الغربي .


وأفادت مصادر المعارضة, أن الفصائل بدأت الهجوم بعربة مفخخة أسفرت عن وقوع عشرات القتلى في صفوف النظام التي ضربت مواقعهم في كفرحلب وميزناز, تزامن مع قصف بالمدفعية التركية .


وخلال الإشتباكات استمرت الطائرات الحربية الروسية بقصفها المدن المأهولة بالمدنيين حيث أسفرت بعض الغارات عن وقوع قتيل مدني وأصيب آخرين بجراح جراء قصف جوي روسي على محيط دارة عزة بريف حلب الغربي.


و نفذت الطائرات الحربية الروسية غارات بصواريخ شديدة الانفجار استهدفت كل من كفرحمرة وعندان وحيان وحريتان بريف حلب الشمالي الغربي. وبذلك يرتفع عدد الغارات التي نفذتها الطائرات الحربية الروسية على ريفي حلب وإدلب إلى 122, وفقا لما وثقة المرصد السوري .


كما دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين بعد منتصف ليل السبت – الأحد، على محور الشيخ دامس وركايا سجنة بريف إدلب الجنوبي, في محاولة من قبل قوات النظام للتقدم في المنطقة ترافقت مع قصف جوي روسي على المنطقة .


إقرأ المزيد :عنصر في جيش النظام السوري يُهدد إخوته بالقتل


وكانت قوات النظام قد سيطرت على عويجل والسعدية “جمعية الأمين” وقرية عاجل والراشدين الشمالية والمنصورة وجمعية الكهرباء ومدرسة الشرطة بريف حلب الغربي.


ومن جهة آخرى, تستمر حركة النزوح من المناطق التي تتعرض للقصف في ريف حلب وإدلب باتجاه الحدود السورية التركية, حيث بلغ عددهم أكثر من 80 ألف مدني خلال 73 ساعة الماضية, هربا من العمليات العسكرية التي يقوم بها النظام السوري بالتعاون مع حليفته روسيا والميليشيات المسانده لهما .


ومع استرار حركة النزوح في ريفي إدلب وحلب ومع مواصلة تقدم قوات النظام السوري والمليشيات التابعة له على عدة محاور، أخطرها محور طريق باب الهوى في ريف حلب الغربي، ما يضع ملايين المدنيين في إدلب وريف حلب تحت خطر الحصار والموت جوعاً.


ليفانت - وكالات 


 

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!