مظلوم عبدي: كلنا سوريون .. جميع مناطقنا ترحب بالنازحين من إدلب

بعد الحملة العسكرية الشرسة التي تشنّها قوات الأسد مدعومة بسلاح الجو الروسي على مناطق جنوب وشرق إدلب، وسقوط المناطق تباعاً تحت سيطرتها بعد تدميرها، نزح عشرات الآلاف من المدنيين من مناطق متفرقة في محافظة إدلب نحو الحدود السورية التركية، إضافة لوصول الألاف منهم إلى مناطق سيطرة قوات سورية الديمقراطية.

في هذا السياق، أعلن القائد العام لقوات سورية الديمقراطية عبر حسابه على تويتر ترحيبه بجميع النازحين الراغبين بالدخول إلى مناطق سيطرة قوات سورية الديمقراطية. مشيراً إلى وصول آلاف النازحين بالفعل.

وأكد عبدي في تغريدته: “وصل آلاف من أهلنا في إدلب إلى مناطقنا الآمنة”، موضحاً أنهم يتوقعون وصول المزيد من النازحين.

وشدد على أن جميع مناطق قوات سورية الديمقراطية ترحب بالنازحين من إدلب.”كلنا سوريون ولا منّة لأحد على أحد، ولا جدران عازلة أو حقول ألغام بيننا، ولا جنود أو حراس حدود يستهدفون العابرون”، في إشارة إلى استهداف حرس الحدود التركية للمدنيين الذين يحاولون عبور الحدود السورية التركية.

تجدر الإشارة إلى أن نحو مليون ونصف مدني نزحوا من مناطق جنوبي وشرقي إدلب منذ منتصف العام الماضي 2019، بحسب ما وثقه منسقو الاستجابة السريعة الذين أصدروا بيانهم الأخير فارغاً تأكيداً على حجم الكارثة الإنسانية الحالية في إدلب.

ليفانت