قوات النظام تحاصر مدينة سراقب بشكل كامل .. عقب التهديدات التركية

قوات النظام تحاصر مدينة سراقب بشكل كامل .. بعد التهديدات التركية
قوات النظام تحاصر مدينة سراقب بشكل كامل .. بعد التهديدات التركية

مع استمرار القصف الجوي المكثف على إدلب, واشتداد وتيرة المعارك بين قوات النظام وفصائل المعارضة, أحكمت قوات النظام السيطرة التامة على في حصار مدينة سراقب.

حيث سيطرت، على 6 قرى في محيط نقطة المراقبة التركية في تل الطوقان شرق إدلب.

وأفادت مصادر إعلامية, إنَّ قوات النظام مدعومة بميليشيات متعددة الجنسيات، تقدّمت على قرى الرصافة وإسلامية وأبو خشة وجزرايا وزمار وعثمانية كبيرة، في محيط بلدة تل الطوقان شرق سراقب، وذلك إثر انسحاب فصائل المعارضة السورية وهيئة تحرير الشام منها, وتكون بذلك قد حاصرت قوات النظام المدينة من جميع الاتجاهات .

ووفقاً للمرصد الذي احصى عدد المناطق التي سيطرة عليه النظام في إدلب منذ مساء الجمعة 24 من الشهر الفائت إلى 92 قرية وبلدة في إدلب .

وأشارت المصادر, إلى أن النقطة التركية المتمركزة في تل الطوقان أصبحت محاصرة من جميع الجهات من قبل قوات النظام، وذلك على غرار عدّة نقاط تركية أصبحت محاصرة في محافظة إدلب.

تزامنت سيطرت النظام عقب تهديدات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، التي طالب فيها النظام السوري الانسحاب من محيط النقاط التركية في إدلب، ومن ثم سيطرت قوات النظام على بلدة “تل طوقان” في ريف المحافظة وحاصرت نقطة تركية.

وذكر أردوغان في سلسلة تصريحات صحيفة إن الهجوم على القوات التركية في إدلب من قبل قوات النظام السوري، يعتبر نقطة تحول بالنسبة لتركيا في سوريا.

وفي المقابل, رفضت القوات التركية الخروج بدورية مشتركة مع نظيرتها الروسية في منطقة شمال شرق سوريا

ليفانت – وكالات