شاب روسي يتزوج فتاة سورية في طرطوس

شاب روسي يتزوج فتاة سورية في طرطوس
شاب روسي يتزوج فتاة سورية في طرطوس

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي, بخبر مفاده, زواج فتاة سورية من مدينة طرطوس الساحلية بشاب روسي، حيث جرت مراسم الزواج في المدينة الخاضعة لسيطرة قوات النظام دون تحديد هوية الزوج مدينة أوعسكرية.

ونشرت صفحة ” شبكة أخبار جبلة J.N.N”، الموالية للنظام السوري, صوراً للحفل و قالت إنه ” عرس شاب روسي على صبية من طرطوس”، فيما لم يعرف ما إذا كان الروسي مدني أو جندي يخدم في قاعدة طرطوس البحرية الروسية أو في قاعدة حميميم الجوية الروسية.

وتسارع رواد مواقع التواصل الاجتماعي, لإدلاء بآرائهم وانقسموا ما بين معارض لهذه التجربة، ومؤيّد لها فجاءت التعليقات على نحو متواتر، إذ قالت “بيوتي ليدي” تعليقاً على الخبر أن هذه الظاهرة تؤكد على أن الشعب السوري غير متطرف، ومن الممكن أن ينخرط ويتأقلم مع جميع الطوائف بعيداً عن التقيدات الدينية

وفي المقابل علّق ” وائل غريبي ” واصفاً الحالة الاقتصادية التي تشهدها البلاد, وعبر عن استيائه, وخاصة أن في هذه الظروف لا يتمكن اي شاب سوري من الزواج بسبب الأوضاع الاقتصادية والحرب .

وتعد هذه الحالة ليست الأولى من نوعها, وفي وقت سابق نشرت إحدى الصفحات الإعلامية الموالية للنظام السوري في “اللاذقية ” فقد التقى أحد الضباط الروس وهو برتبة ملازم في البحرية الروسية بإحدى فتيات مدينة طرطوس، وتقدم لخطبتها بعد علاقة صداقة في بداية الأمر، وقام بزيارة أهلها الذين باركوا هذه الخطوة ليتم على إثرها إعلان الزواج في خطوة هي الأولى من نوعها منذ التدخل الروسي في الحرب السورية.

ليفانت – متابعات 

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي, بخبر مفاده, زواج فتاة سورية من مدينة طرطوس الساحلية بشاب روسي، حيث جرت مراسم الزواج في المدينة الخاضعة لسيطرة قوات النظام دون تحديد هوية الزوج مدينة أوعسكرية.

ونشرت صفحة ” شبكة أخبار جبلة J.N.N”، الموالية للنظام السوري, صوراً للحفل و قالت إنه ” عرس شاب روسي على صبية من طرطوس”، فيما لم يعرف ما إذا كان الروسي مدني أو جندي يخدم في قاعدة طرطوس البحرية الروسية أو في قاعدة حميميم الجوية الروسية.

وتسارع رواد مواقع التواصل الاجتماعي, لإدلاء بآرائهم وانقسموا ما بين معارض لهذه التجربة، ومؤيّد لها فجاءت التعليقات على نحو متواتر، إذ قالت “بيوتي ليدي” تعليقاً على الخبر أن هذه الظاهرة تؤكد على أن الشعب السوري غير متطرف، ومن الممكن أن ينخرط ويتأقلم مع جميع الطوائف بعيداً عن التقيدات الدينية

وفي المقابل علّق ” وائل غريبي ” واصفاً الحالة الاقتصادية التي تشهدها البلاد, وعبر عن استيائه, وخاصة أن في هذه الظروف لا يتمكن اي شاب سوري من الزواج بسبب الأوضاع الاقتصادية والحرب .

وتعد هذه الحالة ليست الأولى من نوعها, وفي وقت سابق نشرت إحدى الصفحات الإعلامية الموالية للنظام السوري في “اللاذقية ” فقد التقى أحد الضباط الروس وهو برتبة ملازم في البحرية الروسية بإحدى فتيات مدينة طرطوس، وتقدم لخطبتها بعد علاقة صداقة في بداية الأمر، وقام بزيارة أهلها الذين باركوا هذه الخطوة ليتم على إثرها إعلان الزواج في خطوة هي الأولى من نوعها منذ التدخل الروسي في الحرب السورية.

ليفانت – متابعات 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit