رسمياً.. إنهاء إتفاقية الدفاع المشترك بين مانيلا وواشنطن

رسمياً: إنهاء إتفاقية الدفاع المشترك بين مانيلا وواشنطن
رسمياً: إنهاء إتفاقية الدفاع المشترك بين مانيلا وواشنطن

صرّح وزير الخارجية الفلبيني، تيودورو لوكسين، اليوم الثلاثاء، إن سلطات بلاده أخطرت واشنطن بإنهاء اتفاقية نشر القوات والتقنيات العسكرية الأمريكية في الفلبين، التي يطلق عليها “اتفاقية القوات الزائرة”.

وغرّد لوكسين على “تويتر”، مؤكداً أن “نائب رئيس بعثة سفارة الولايات المتحدة في مانيلا تلقى إشعاراً بإنهاء “اتفاقية القوات الزائرة” … لن تكون هناك أي بيانات أخرى بخصوص هذا التطور الواضح للأحداث”.

وأشار سابقاً نائب وزير خارجية الفلبين، بريغيدو دولاي، إلى أن الإخطار بهذا الشأن قد وقعه وزير خارجية البلاد، بموجب مرسوم صادر عن الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي.

إقرأ أيضاً: جماعة إرهابية في الفلبين تختطف 5 إندونيسيين

وكان قد هدد دوتيرتي الشهر الماضي، بإنهاء “اتفاقية القوات الزائرة” لعام 1999، بعدما ألغت الحكومة الأمريكية تأشيرة السياحة للسيناتور رونالد ديلا روسا، رئيس جهاز الشرطة الوطني السابق في الفلبين.

ونفذ ديلا روسا حملة صارمة للرئيس دوتيرتي ضد عصابات تهريب المخدرات، ما أسفر عن مقتل أكثر من 5 آلاف من المشتبه بأنهم تجار مخدرات ومتعاطوها.

ليفانت-وكالات