داعش يتبنى هجوما على قاعدة عسكرية جزائرية

أعلن تنظيم داعش اليوم الثلاثاء مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف، الأحد، قاعدة عسكرية جزائرية وأدى لمقتل جندي.

وأكدت وكالة “ناشر” التابعة لداعش على حسابها في “تليغرام” أن التنظيم مسؤول عن الهجوم على القاعدة العسكرية التابعة للجيش الجزائري بالقرب من الحدود مع مالي.

ويقود تنظيم “داعش” في الجزائر متطرف عمره 47 عاماً يعرف باسم أبو وليد الصحراوي.

وقُتل جندي جزائري صباح الأحد في تفجير سيارة مفخخة كان يقودها انتحاري في منطقة تمياوين، بحسب بيان لوزارة الدفاع الجزائرية الأحد.

وجاء في البيان أن “مفرزة من الجيش الوطني الشعبي استُهدفت هذا اليوم عند الساعة 09:50 (10:50 بتوقيت غرينتش) في منطقة تمياوين الحدودية.. من طرف انتحاري كان على متن مركبة رباعية الدفع مفخّخة”.

وأوضح البيان أنه “فور كشفها، تمكن العسكري المكلف بمراقبة المدخل من إحباط محاولة دخول هذه المركبة المشبوهة بالقوة، غير أن الانتحاري قام بتفجير مركبته متسبباً في استشهاد الجندي الحارس”.

وكالات

أعلن تنظيم داعش اليوم الثلاثاء مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف، الأحد، قاعدة عسكرية جزائرية وأدى لمقتل جندي.

وأكدت وكالة “ناشر” التابعة لداعش على حسابها في “تليغرام” أن التنظيم مسؤول عن الهجوم على القاعدة العسكرية التابعة للجيش الجزائري بالقرب من الحدود مع مالي.

ويقود تنظيم “داعش” في الجزائر متطرف عمره 47 عاماً يعرف باسم أبو وليد الصحراوي.

وقُتل جندي جزائري صباح الأحد في تفجير سيارة مفخخة كان يقودها انتحاري في منطقة تمياوين، بحسب بيان لوزارة الدفاع الجزائرية الأحد.

وجاء في البيان أن “مفرزة من الجيش الوطني الشعبي استُهدفت هذا اليوم عند الساعة 09:50 (10:50 بتوقيت غرينتش) في منطقة تمياوين الحدودية.. من طرف انتحاري كان على متن مركبة رباعية الدفع مفخّخة”.

وأوضح البيان أنه “فور كشفها، تمكن العسكري المكلف بمراقبة المدخل من إحباط محاولة دخول هذه المركبة المشبوهة بالقوة، غير أن الانتحاري قام بتفجير مركبته متسبباً في استشهاد الجندي الحارس”.

وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit