توقيع اتفاق لخفض العنف في أفغانستان بين واشنطن وطالبان نهاية شباط

أفغانستان

بعد محادثات ماراثونية امتدت لأشهر طويلة من المفاوضات بين الولايات المتحدة وحركة طالبان المتطرفة في أفغانستان، أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو اليوم  الجمعة أن الولايات المتحدة تستعد للتوقيع على اتفاق مع حركة طالبان في 29 فبراير، مبني على تفاهم تم التوصل إليه لـ”خفض العنف” في أنحاء أفغانستان.

وقال بومبيو في بيان صدر عقب زيارة أجراها إلى السعودية “بناء على تطبيق ناجح لهذا التفاهم، يتوقّع أن يمضي التوقيع على الاتفاق بين الولايات المتحدة وطالبان قدماً”.

وأعلن مسؤول في الحكومة الأفغانية الجمعة أن اتفاق “خفض العنف” بين طالبان والولايات المتحدة والقوات الأمنية الأفغانية سيبدأ تنفيذه السبت.

إقرأ المزيد: خصم “غني” لا يعترف بفوزه ويُشكل حكومة أفغانية مُوازية

وقال جواد فيصل المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في أفغانستان لوكالة فرانس برس إن “خفض العنف سيبدأ اعتبارا من 22 فبراير وسيستمر لأسبوع”.

وفي حال تطبيق الهدنة الجزئية فستكون خطوة تاريخية خلال أكثر من 18 عاما من النزاع الدامي في أفغانستان، ويمكن أن تمهد الطريق أمام اتفاق قد يتيح إنهاء الحرب.

وتجري الولايات المتحدة منذ أكثر من عام محادثات مع طالبان سعيا للتوصل إلى اتفاق يسمح لها بسحب آلاف من جنودها مقابل ضمانات أمنية والتزامات من طالبان.

ليفانت -وكالات