تعديلات وزارية مُفاجئة في بريطانيا | The Levant

تعديلات وزارية مُفاجئة في بريطانيا

تعديلات وزارية مُفاجئة في بريطانيا
تعديلات وزارية مُفاجئة في بريطانيا

أقدم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اليوم الخميس، على إجراء وصِف بـ “زلزال” في حكومته، عبر إقالة وزير شؤون أيرلندا الشمالية.

ويسعى جونسون إلى إطباق قبضته على الحكومة بعد فوزه بأغلبية برلمانية كبيرة في انتخابات ديسمبر الماضي، حيث مَكّن الفوز جونسون من إخراج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يناير الماضي، والذي كان عهده الرئيسي في الانتخابات.

ويتمثل التحدي الأكبر لإدارة جونسون المحافظة، في التفاوض على علاقات جديدة مع بروكسل بحلول نهاية هذا العام، حيث ينوي الجانبان إبرام صفقة تغطي ملفي التجارة والأمن وغيرها من المجالات، في الوقت الذي تنتهي فيه فترة الانتقال بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 31 ديسمبر.

إقرأ أيضاً: بوريس جونسون يعتذر عن تأجيله البريكست

وإلى أن يتم إبرام تلك الصفقة، ستواجه لندن تعديلات هائلة في عقود التجارة والسفر مع الاتحاد والتي ستنتهي بداية عام 2021، فيما كان جونسون قد بدأ تعديله بإقالة جوليان سميث، وزير شؤون أيرلندا الشمالية، في خطوة وصفها مراقبون بأنها كانت “مفاجئة”.

وإستحوذ سميث على ثناء واسع النطاق لمساعدته في إنهاء الجمود السياسي الذي جعل أيرلندا الشمالية دون حكومة إقليمية ثلاث سنوات، وعقب ضغوط من الحكومتين البريطانية والأيرلندية، عاد الحزبان الرئيسيان في البلاد للتشارك في السلطة يناير الماضي.

وبجانب التغيير الوزاري، جونسون بحاجة لتعيين زعيم جديد لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ “كوب 26” الذي من المزمع أن تستضيفه بريطانيا في نوفمبر المقبل.

وكان قد أقال جونسون الأسبوع الماضي كلير أونيل، وكيلة الوزارة السابقة المختصة في شؤون المناخ والطاقة، والتي كانت من المزمع أن تدير القمة.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

تعديلات وزارية مُفاجئة في بريطانيا

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب