الجزائر تصدر حكماً بسجن وزير في عهد بوتفليقة

الجزائر تصدر حكماً بسجن وزير في عهد بوتفليقة
الجزائر تصدر حكماً بسجن وزير في عهد بوتفليقة

قضت المحكمة العليا الجزائرية، أمس الخميس، بسجن عبد الواحد طمار، وهو آخر وزير للإسكان في عهد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، بشكل مؤقت، في سجن الحراش وسط العاصمة الجزائر.

واتهم القضاء الوزير السابق بـ”التزوير في محررات عمومية، والتبديد، والاستعمال غير الشرعي لأموال عمومية”، إضافةً إلى “منح امتيازات غير مبررة للغير، واستغلال النفوذ، واستغلال الوظيفة”.

إقرأ أيضاً: الجزائر تصدر عفواً عن 3500 شخص ماعدا موقوفي الحراك

وأشارت المحكمة العليا والتي تمثل أعلى هيئة قضائية في البلاد، إن الوزير طمار مُتهم كذلك بتحويل أراض زراعية وأملاك مملوكة للدولة تخص الساحل البحري، لصالح رجال أعمال.

وكان طمار يشغل منصب والي محافظة مستغانم (45 كلم) غربي العاصمة، قبل أن يتم تعيينه في العام 2017 وزيراً للإسكان والعمران والمدينة في حكومة أحمد أويحيى الأخيرة في عهد بوتفليقة.

ليفانت – وكالات

قضت المحكمة العليا الجزائرية، أمس الخميس، بسجن عبد الواحد طمار، وهو آخر وزير للإسكان في عهد الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، بشكل مؤقت، في سجن الحراش وسط العاصمة الجزائر.

واتهم القضاء الوزير السابق بـ”التزوير في محررات عمومية، والتبديد، والاستعمال غير الشرعي لأموال عمومية”، إضافةً إلى “منح امتيازات غير مبررة للغير، واستغلال النفوذ، واستغلال الوظيفة”.

إقرأ أيضاً: الجزائر تصدر عفواً عن 3500 شخص ماعدا موقوفي الحراك

وأشارت المحكمة العليا والتي تمثل أعلى هيئة قضائية في البلاد، إن الوزير طمار مُتهم كذلك بتحويل أراض زراعية وأملاك مملوكة للدولة تخص الساحل البحري، لصالح رجال أعمال.

وكان طمار يشغل منصب والي محافظة مستغانم (45 كلم) غربي العاصمة، قبل أن يتم تعيينه في العام 2017 وزيراً للإسكان والعمران والمدينة في حكومة أحمد أويحيى الأخيرة في عهد بوتفليقة.

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit