البنتاغون يحرك بطاريات باتريوت لحماية السفارة في بغداد

البنتاغون يحرك بطاريات باتريوت لحماية السفارة في بغداد

كشف مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية لقناة أمريكية، أن المحادثات الجارية مع السلطات العراقية بشأن تحريك بطاريات “باتريوت” الدفاعية داخل العراق وصلت إلى مرحلة متقدمة.

وأكد المسؤول الرسمي، الذي تحدث لـ “الحرة”، مفضلاً عدم الكشف عن هويته، أن وزارة الدفاع الأميركية سترسل قواتاً أميركية إضافية في حدود الـ 400 جندي إلى داخل العراق لمؤازرة وتشغيل هذه البطاريات، والتي ستؤمن – ووفقاً للمسؤول – إمكانات كبيرة لا تندرج فقط في حماية مجمع السفارة الأميركية في العاصمة بغداد، إنما سـتوفر مظلة أمنية للمنطقة الخضراء.

وشدد المسؤول على أن بطاريات “باتريوت” الدفاعية ستحمي الجنود والموظفين الأميركيين في العراق من خطر الصواريخ التكتيكية – العشوائية مثل “الكاتيوشا” وغيرها،حيث تأمل واشنطن أن يتم إيصالها في أسرع وقت ممكن لحماية الجنود والموظفين والديبلوماسيين الأميركيين العاملين داخل الأراضي العراقية. 

ووصل قائد القوات الأميركية في الشرق الأوسط، الجنرال كنيث “فرانك” ماكينزي، إلى العراق، الثلاثاء، حيث تملك بلاده أكثر من 6000 جندي لتدريب وتقديم المشورة لقوات الأمن العراقية في قتالها ضد الجماعات المتطرفة مثل تنظيم داعش، وتوفير الحماية لتلك القوات.

ليفانت – وكالات