الإمارات تضيئ معالمها بألوان العلم الصيني تضامناً مع ووهان

الإمارات تضيئ معالمها بألوان العلم الصيني تضامناً مع ووهان
الإمارات تضيئ معالمها بألوان العلم الصيني تضامناً مع ووهان

تداول ناشطون صوراً لإضاءة أبرز المعالم والمباني في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي مقدمتها أعلى مبنى في العالم “برج خليفة” ومبنى شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك”، مساء الأحد، بألوان العلم الصيني تضامناً مع مدينة ووهان الصينية.

وتعتبر مدينة ووهان الصينية بؤرة فيروس كورونا الذي ظهر فيها لأول مرة في ديسمبر الماضي، ومن ثم انتقل إلى مدن أخرى إلى أن وصل الآن إلى أكثر من 24 دول في العالم.

وبحسب المصدار الرسمية أتت هذه المبادة في إطار موقف التضامن القوي الذي أبدته دولة الإمارات بقيادة رئيسها الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونهجها الإنساني الراسخ واستعدادها لتقديم أشكال الدعم كافة لجمهورية الصين الشعبية الصديقة وشعبها والتعاون مع المجتمع الدولي للتصدي لهذا الفيروس.

كما أكدت دولة الإمارات ثقتها بقدرة الصين على تجاوز هذه الأزمة واحتواء انتشار فيروس كورونا وتضامنها الكامل مع جمهورية الصين الصديقة وشعبها في كل الظروف.

وفي حملة التضامن مع الصين التي انطلقت مساء اليوم وتستمر حتى منتصف الليل، أضاءت في أبوظبي مباني “الكابيتال جيت” وسوق أبوظبي العالمي وفندق قصر الإمارات وجسر الشيخ زايد بألوان العلم الصيني.

كما تمت في دبي إضاءة برج خليفة وبرج العرب بالعلم الصيني، وفي مدينة العين أضاء استاد الشيخ هزاع بن زايد الرياضي بالعلم الصيني.

ويذكر أنه كشفت السلطات الصينية، الأحد، أن عدد الوفيات المؤكدة في البلاد من جراء فيروس كورونا، ارتفع إلى 305 أشخاص، بينما ارتفع العدد الإجمالي للمصابين في عموم البلاد إلى أكثر من 14 ألف شخص.

ليفانت-وكالات

تداول ناشطون صوراً لإضاءة أبرز المعالم والمباني في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي مقدمتها أعلى مبنى في العالم “برج خليفة” ومبنى شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك”، مساء الأحد، بألوان العلم الصيني تضامناً مع مدينة ووهان الصينية.

وتعتبر مدينة ووهان الصينية بؤرة فيروس كورونا الذي ظهر فيها لأول مرة في ديسمبر الماضي، ومن ثم انتقل إلى مدن أخرى إلى أن وصل الآن إلى أكثر من 24 دول في العالم.

وبحسب المصدار الرسمية أتت هذه المبادة في إطار موقف التضامن القوي الذي أبدته دولة الإمارات بقيادة رئيسها الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونهجها الإنساني الراسخ واستعدادها لتقديم أشكال الدعم كافة لجمهورية الصين الشعبية الصديقة وشعبها والتعاون مع المجتمع الدولي للتصدي لهذا الفيروس.

كما أكدت دولة الإمارات ثقتها بقدرة الصين على تجاوز هذه الأزمة واحتواء انتشار فيروس كورونا وتضامنها الكامل مع جمهورية الصين الصديقة وشعبها في كل الظروف.

وفي حملة التضامن مع الصين التي انطلقت مساء اليوم وتستمر حتى منتصف الليل، أضاءت في أبوظبي مباني “الكابيتال جيت” وسوق أبوظبي العالمي وفندق قصر الإمارات وجسر الشيخ زايد بألوان العلم الصيني.

كما تمت في دبي إضاءة برج خليفة وبرج العرب بالعلم الصيني، وفي مدينة العين أضاء استاد الشيخ هزاع بن زايد الرياضي بالعلم الصيني.

ويذكر أنه كشفت السلطات الصينية، الأحد، أن عدد الوفيات المؤكدة في البلاد من جراء فيروس كورونا، ارتفع إلى 305 أشخاص، بينما ارتفع العدد الإجمالي للمصابين في عموم البلاد إلى أكثر من 14 ألف شخص.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit