الوضع المظلم
الأربعاء ١٩ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

مُتجاهلاً إتجاره باللاجئين.. أردوغان يتحدث عن درس في الضيافة للعرب

مُتجاهلاً إتجاره باللاجئين.. أردوغان يتحدث عن درس في الضيافة للعرب
متجاهلاً إتجاره باللاجئين أردوغان يتحدث عن درس في الضيافة للعرب

تطرق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى ما أسماها جهود حكومته في استقبال لاجئين من دول أخرى في أراضيها، زاعماً أن بلاده "لقنت الغرب بأكمله وحتى بعض الدول العربية درساً في كرم الضيافة".


وادعى أردوغان في كلمة ألقاها اليوم الخميس، أثناء مشاركته في ندوة حول المدن والأمن في العاصمة أنقرة، إلى أن 250 ألف شخص ينزحون حالياً من إدلب السورية باتجاه الحدود التركية، مؤكداً أن أنقرة تحاول اتخاذ "التدابير اللازمة" بهذا الشأن.


وتابع أنه "لا توجد مصداقية حول الحس الإنساني لدى أولئك الذين لا يريدون الأجانب في مدنهم، بينما تحتضن تركيا نحو خمسة ملايين شخص بينهم نحو أربعة ملايين سوري يقطنون كل ولاياتها".


وتوجه أردوغان بانتقاده لاتخاذ بعض الدول الأوروبية، دون الكشف عن أسمائها، "تدابير أمنية حيال الاحتجاجات"، قائلاً إن "المدن الغربية التي كانت رمزاً للحرية والقانون والنظام تحولت فجأة إلى سجون مفتوحة".


ويتجاهل الرئيس التركي في حديثه ذاك إتجاره باللاجئين السوريين تحديداً، إذ لطالما تعامل معهم على كونهم فزاعة يرهب بها الغرب، ويجبر أوروبا على دفع الأموال أو مسايرة سياساته، وخاصة في شمال سوريا التي يسعى لإعادة توطين اللاجئين فيها عقب تهجير سكانها الأصليين من مكونات المنطقة.


ولطالما هدد أردوغان أوروبا بإرسال 3.6 مليون لاجئ سوري مقيم في تركيا إلى أوروبا، فيما لو اعترضت على العمليات العسكرية التي يخوضها شمال سوريا، أو في حال أعتبارها احتلالاً.


ليفانت-وكالات

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!