مشروع كويتي للصرف الصحي في فيتنام يخدم 3 ملايين نسمة

مشروع كويتي للصرف الصحي في فيتنام يخدم 3 ملايين نسمة
مشروع كويتي للصرف الصحي في فيتنام يخدم 3 ملايين نسمة

قال نائب مدير مشروع محطة  الصحي الخاص بتحسين صرف المياه دوغ ترنق اليوم الخميس ان المشروع الممول من (الصندوق الكويتي للتنمية) ساهم في خدمة ثلاثة ملايين مواطن في العاصمة (هانوي).

جاء ذلك في تصريح أدلى به ترنق على هامش الزيارة التي يقوم بها وفد طلاب برنامج (كن من المتفوقين) الذي ينظمه الصندوق بالتعاون مع وزارة التربية للاطلاع على مشاريعه الانمائية.

وأضاف “المشروع المقدم من (الصندوق الكويتي للتنمية) في عام 1987 له أثر كبير على حياة الشعب الفيتناميين خاصة بالنسبة للمزارعين بالدرجة الأولى اذ ساهم في المحافظة على منتجاتهم الزراعية من الكوارث الطبيعية والفيضانات فضلاً عن توفير مياه صالحة للشرب”.

كما سلّط الضوء على أهمية مشروع المحطة في تقليل الأضرار التي تتسبب بها الفيضانات والأمطار الغزيرة خاصة في المواسم التي تشهد هطول كميات كبيرة من الامطار.

وأوضح المسؤول الفيتنامي أن قيمة المشروع تقدر بنحو أربعة ملايين دينار كويتي (نحو 13 مليون دولار امريكي) غذ ساهم في انتاج مايقارب خمسة ملايين (قالون) متر مكعب في اليوم الواحد لخدمة ثلاث مناطق رئيسية زراعية بنحو 28 ألف هكتار في العاصمة (هانوي).

ولفت إلى أن (هانوي) كانت تعاني من مشاكل بيئية خاصة في ما يتعلق بالصرف الصحي للمياه وأن المشروع حسن من تلك الخدمات الصحية إذ تستوعب خزانات المشروع اغلب الأمطار الأمر الذي يؤدي إلى المحافظة على المساكن والمزارع.

واعرب ترنق عن اعتزازه وتقديره لدور الكويت ممثلة ب (الصندوق الكويتي للتنمية) من خلال تقديمه لقروض ساهمت في حل المشاكل والتحديات التي واجهت الشعب الفيتنامي عبر المشاريع التنموية المختلفة والتي احدثت تغيير في التنمية المجتمعية والبشرية فضلاً عن دورها الاقتصادي.
وفي نهاية الزيارة لمشروع محطة (فان دينه) استطلعت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) آراء بعض الطلبه الذين اعربوا عن اعتزازهم وفخرهم بدور الكويت في تنمية المشاريع الإنمائية والإنسانية هناك.

وقال الطالب خالد مطر من مدرسة (عبداللطيف ثنيان الغانم) الثانوية أنه استفاد الكثير من خلال زيارة هذا المشروع والاطلاع على دوره الكبير في مساعدة الشعب الفيتنامي.
وأعرب مطر عن سعادته وافتخاره بدور مثل هذا النوع من المشاريع التنموية التي يقدمها الصندوق والتي عكست علو مكانة الكويت في المحافل الدولية والعالمية.
من جهته ثمن الطالب عبدالعزيز البرازي الجهود التي يبذلها الصندوق في حل المشاكل والتحديات التي تواجه الشعب الفيتنامي من خلال اقامة مشاريع تنموية تسهم في تعزيز التنمية المجتمعية والبشرية هناك.

كونا