قراءة في أبرز عناوين الصحف | صحف اليوم 09.01.2020 | The Levant

قراءة في أبرز عناوين الصحف | صحف اليوم 09.01.2020

قراءة في أبرز عناوين الصحف | صحف اليوم
قراءة في أبرز عناوين الصحف | صحف اليوم

قراءة في أبرز عناوين الصحف صحف اليوم 09.01.2020

 

الشرق الأوسط

  • ترمب يقابل «التراجع» الإيراني بتفادي التصعيد

    قابل الرئيس الأميركي دونالد ترمب، «التراجع» الذي ظهر من إيران من خلال تنفيذها فجر أمس، ضربة «محدودة جداً» على قاعدتين ينتشر فيهما جنود أميركيون في العراق، بتفادي مزيد من التصعيد، وذلك وسط تباين في ردود العراقيين حول «انتهاك» إيران لسيادة بلدهم.

  • غموض حول تحطم طائرة أوكرانية في طهران

    تحطمت طائرة ركاب أوكرانية كانت تقل 176 شخصاً في ظروف غامضة فجر أمس بعيد إقلاعها من مطار الخميني في طهران، مما أدى إلى مقتلهم جميعاً. وجاء هذا الحادث في وقت تشهد فيه المنطقة توتراً خطيراً بعدما أطلقت إيران صواريخ استهدفت القوات الأميركية في العراق.

  • اجتماعات في 6 دول لاحتواء التصعيد في ليبيا

    تسارعت التحركات الدبلوماسية في المنطقة، أمس؛ سعياً لاحتواء التصعيد في ليبيا، حيث شهدت 6 دول هي مصر، والجزائر، وتونس، وتركيا، وإيطاليا، وبلجيكا، اجتماعات لمناقشة تطورات الأزمة.

  • دمشق تحشد قرب إدلب… ودعوة روسية ـ تركية لهدنة

    كثّف النظام السوري أمس، حشد قواته في ريف إدلب، حيث أرسل تعزيزات إلى هذه المنطقة الواقعة في شمال شرقي سوريا، تزامناً مع معارك متواصلة مع قوات المعارضة في جنوبها الشرقي.

  • مَن المتغطرس الأقوى؟
    عبد الرحمن الراشد | مقال رأي

    كل شيء متوقَّع في المنطقة، لكنّ هذه الأحداث الجديدة غير اعتيادية، وستكون لها تبعات لاحقة. هي المواجهة الأولى أميركياً مع إيران، وصدمتها مفاجئة باغتيال الجنرال قاسم سليماني، جنرال الحروب في المنطقة.
    ما أصاب طهران من جروح بليغة، لهيبتها وقيادتها، نتيجة القراءات الخاطئة من جانبها. فقد اعتادت الأنظمة الشريرة في المنطقة، ومنها إيران، على الاستهانة بالقوة الأميركية واحتقار الرؤساء الأميركيين، وهو ما أدى إلى القضاء على صدام وبن لادن والبغدادي. معظم أنظمة المنطقة لا تحترم إلا القوة، تخاف روسيا وتتحاشى التعرض لها أو مصالحها. إيران اتهمت صحافية روسية بالتجسس واعتقلتها وبعد تهديد موسكو سارعت لإطلاق سراحها في أيام، في حين يقبع المعتقلون الأميركيون والأوروبيون في سجون إيران لسنين ويستخدمهم النظام للضغط والمساومات.
    الاحترام والأخلاق ربما ليسا من أولويات مبادئ العلاقات الدولية، لكنّ هيبة الدول تتقدم على غيرها. لقد تمادت طهران في تعاملها مع دول العالم بما فيها واشنطن وهددت مصالحها لعقود، وقد تحاشى الرؤساء الأميركيون استخدام قدراتهم واكتفوا بملاحقة عملائها من تنظيمات تابعة لها. لأن إيران عاملت الرئيس الحالي دونالد ترمب مثل سابقيه، أصبحت في شقاء بتطبيقه العقوبات الاقتصادية الأقسى في تاريخ المنطقة، وعندما تجرأت على قتل أميركي في كردستان العراق ودبّرت محاصرة السفارة في بغداد دفعت أغلى ثمن؛ قتل ترمب أهم عسكري إيراني، كان يظن أنه محصّن ولا يتجرأ أحد على أن يمس شعرة من رأسه. لهذا كانت مسرحية الصواريخ الإيرانية التي استهدفت القاعدة الأميركية من دون إصابات، خوفاً من الرد الأميركي. القيادات الإيرانية تعلم الآن جيداً أن ترمب رئيس مختلف، يملك العزيمة والجرأة ولن يتردد في إنهاء القوة العسكرية الإيرانية لو تجرأت على الهجوم بعنف. أربعون سنة من القوة العسكرية والصناعية يمكن أن يدمّرها ترمب في ظرف أيام، وتصبح إيران بعدها مجرد دولة لا تستطيع لا حماية أراضيها ولا نظامها.

    المقال كاملاً

  • «غصن»: أنا بريء والاتهامات لا أساس لها من الصحة

    أكد رجل الأعمال اللبناني الفرنسي البرازيلي كارلوس غصن أمس (الأربعاء)، أنه لم يكن أمامه من خيار إلا الهروب من اليابان؛ لأنه كان يعد مذنبا قبل ثبوت الذنب عليه في قضايا التهرب الضريبي والفساد التي اتهم بها.

  • برهم والحلبوسي يرفضان انتهاكات طهران

    استنكر الرئيس العراقي برهم صالح أمس (الأربعاء) القصف الصاروخي الإيراني الذي طال مواقع عسكرية تضم جنوداً أمريكيين في العراق. وجددت رئاسة الجمهورية رفضها الخرق المتكرر للسيادة الوطنية وتحويل العراق إلى ساحة حرب للأطراف المتنازعة. كما دان رئيس البرلمان محمد الحلبوسي الانتهاك الإيراني لسيادة بلاده. فيما أعلن رئيس الحكومة المستقيل عادل عبدالمهدي تلقيه رسالة من إيران بتنفيذها الضربة ردّاً على اغتيال قاسم سليماني، وقال بيان عراقي رسمي أمس، «تلقينا رسالة شفوية رسمية من إيران بأن الرد على اغتيال سليماني قد بدأ أو سيبدأ بعد قليل، وأن الضربة ستقتصر على أماكن وجود الجيش الأمريكي في العراق».وأضاف عبدالمهدي: «في الوقت نفسه بالضبط اتصل بنا الجانب الأمريكي وكانت الصواريخ تتساقط على الجناح الخاص بالقوات الأمريكية في قاعدتي عين الأسد في الأنبار وحرير في أربيل».

  • نتنياهو يهدد بـ«ضربة مدوية»

    هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس (الأربعاء)، بتوجيه ضربة مدوية في حال تعرضت إسرائيل لهجوم من قبل إيران، وذلك عقب تصاعد التوتر إثر مقتل الجنرال العسكري الإيراني قاسم سليماني في ضربة أمريكية في بغداد.

  • العالم يلوم طهران.. ومخاوف من التصعيد
    سارعت دول العالم أمس (الأربعاء)، للتنديد بالهجوم الإيراني على قواعد عسكرية أمريكية في العراق، داعية إلى «خفض التصعيد» وضبط النفس. ودانت فرنسا الهجمات ضد مواقع للتحالف الذي يحارب «داعش»، مؤكدة أن الأولوية الآن أكثر من أي وقت مضى لخفض التصعيد، وإيقاف دوامة العنف. ودعت الصين إلى «ضبط النفس». وقال المتحدث باسم الخارجية غينغ شوانغ أمس: «ليس من مصلحة أي طرف أن يتفاقم الوضع في الشرق الأوسط بشكل إضافي». وطالب طهران وواشنطن بحل خلافاتهما عبر «الحوار والتفاوض».

  • ماذا تضم قاعدتا «حرير وعين الأسد»؟
    نفذت مليشيا الحرس الثوري الإيرانية هجوما صاروخيا على قاعدتي «عين الأسد» في الأنبار غرب العراق، و«حرير» في أربيل، اللتين تضمان قوات أمريكية. «عين الأسد» هي إحدى أكبر القواعد الجوية في العراق، تقع غرب الأنبار، وتتمركز فيها القوات الأمريكية وقوات التحالف الدولي، وهي شديدة التحصين وتضم مدارج طائرات حربية ومروحية، مجهزة بأنظمة إلكترونية متطورة جدا. وتتسع القاعدة لـ5 آلاف عسكري مع المباني العسكرية اللازمة لإيوائهم، مثل الملاجئ، والمخازن المحصنة، وثكنات عسكرية، وملاجئ محصنة للطائرات، إضافة إلى المرافق الخدمية بما فيها مستشفى وعيادة طبية. بنيت في ثمانينات القرن الماضي من قبل الشركات اليوغسلافية، وكانت تعرف بقاعدة البغداد؛ لأنها قريبة من منطقة البغدادي جنوب حديثة، وتمركزت فيها القوات الأمريكية منذ عام 2003.

الاتحاد

  • القضاء اللبناني يستدعي مدير «نيسان» السابق إلى التحقيق

    استدعت النيابة العامة التمييزية اللبنانية قطب صناعة السيارات السابق كارلوس غصن إلى جلسة تحقيق، غدا الخميس، للاستماع إلى إفادته.

  • مقتل 11 شخصاً في تفجير انتحاري بنيجيريا

    قتل ثمانية لاجئين وثلاثة جنود في اشتباكات مسلحة دارت بين إرهابيين وجنود في شمال شرق نيجيريا وتخللها تفجير انتحاري واحتراق مخيم للاجئين، كما أفاد مسؤولون الأربعاء.

  • تونس تضبط 19 متسللاً إلى أراضيها قرب الحدود مع ليبيا

    قالت وزارة الداخلية التونسية، إنها ضبطت 19 شخصاً من دولة إفريقية حاولوا التسلل إلى أراضيها بطريقة غير مشروعة قرب الحدود مع ليبيا.

  • سقوط صواريخ على المنطقة الخضراء وسط العاصمة العراقية

    أفادت مصادر أمنية بسقوط صواريخ في العاصمة العراقية بغداد، مساء اليوم.ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن مصادر في الشرطة “سقوط ثلاثة صواريخ كاتيوشا داخل المنطقة الخضراء ببغداد واشتعال النيران”.

     

    اليوم السابع

  • رئيس وزراء أستراليا: قواتنا باقية فى العراق لمواصلة مهمتها

    قال رئيس وزراء أستراليا ، سكوت موريسون ، اليوم الخميس ، إن القوات الأسترالية ستبقى في العراق لمواصلة مهمتها.وأضاف موريسون، الذي كان يتحدث للصحفيين، أن سفينة حربية أسترالية ستبحر كما هو مخطط إلى مضيق هرمز هذا الأسبوع للمساعدة في حماية الملاحة في المنطقة.من جهة أخرى، غادر 10 من الأفراد العسكريين الإسبان الذين تم نشرهم فى بغداد كجزء من عملية الناتو فى العراق إلى الكويت بعد أن قررت المنظمة الدولية “نقل” جزء مؤقت من أفرادها فى العراق إلى مواقع مختلفة داخل وخارج البلاد، وفقا لصحيفة “إيه بى سى” الإسبانية.

  • الرئيس الفنزويلى يأمر بإجراء مناورات عسكرية فى المدن الرئيسية بالبلاد

    أمر الرئيس الفنزويلي ، نيكولاس مادورو ، بإجراء مناورات عسكرية في المدن الرئيسية في البلاد يومي 15 و16 فبراير المقبل، أي بعد أقل من خمسة أشهر من مناورات مماثلة أجراها الجيش على الحدود مع كولومبيا.وقال مادورو ـ في خطاب ألقاه بحضور كبار ضباط الجيش وقيادة الميليشيات المدنية التي ستشارك أيضا في المناورات، وفقا لقناة (فرانس 24) الفضائية اليوم الخميس – “إننا سنجري أولى مناوراتنا العسكرية لعام 2020، مناورات عسكرية خاصة لنشر نظام الدفاع ولنشر الجيش بأكمله”.

  • وزيرة العدل اليابانية تشن هجوما مضادا على كارلوس غصن

    شنت وزيرة العدل اليابانية ماساكو موري هجوما علنيا حادا ونادرا على كارلوس غصن، المسؤول التنفيذي السابق البارز في قطاع صناعة السيارات، بعدما انتقد النظام القانونى فى بلادها قائلا إنه لا يتيح “أدنى فرصة” لمحاكمة عادلة وذلك فى معرض تبريره لهروبه من اليابان إلى لبنان.

  • واشنطن تبرر فى الأمم المتحدة قتل قاسم سليمانى وتصفه بأنه دفاع عن النفس

    قالت الولايات المتحدة ، في رسالة إلى مجلس الأمن الدولي ، أمس الأربعاء ، إن قتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني كان دفاعا عن النفس وتوعدت باتخاذ إجراء جديد “إذا اقتضت الضرورة” لحماية جنودها ومصالحها.وقالت أيضا السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة ، كيلي كرافت ، في الرسالة إن واشنطن “مستعدة للدخول دون شروط مسبقة في مفاوضات جادة مع إيران لمنع تعريض السلام والأمن الدوليين لمزيد من الخطر أو للحيلولة دون حدوث تصعيد من جانب النظام الإيراني”.

    الجيش اليمنى: العثور على مخبأ متفجرات للقاعدة فى حضرموت

    أعلنت المنطقة العسكرية الثانية في الجيش اليمني عن كشف موقع يستخدمه تنظيم القاعدة الإرهابي لإخفاء مواد صناعة المتفجرات.وقال المركز الإعلامي للعسكرية الثانية في بيان، أوردته قناة (العربية) الإخبارية اليوم الخميس، إن قوة عسكرية من لواء الريان عثرت على أحد أهم المخابىء، التي كان يستخدمها تنظيم القاعدة الإرهابي لتخزين وتخبئة متفجرات وقذائف، إبان فترة سيطرته على مدينة المكلا، عاصمة محافظة حضرموت شرق اليمن، عام 2015.

 

  • 11 قتيلا في تفجير انتحاري شمال شرق نيجيريا

    قتل ثمانية لاجئين وثلاثة جنود في اشتباكات مسلّحة دارت بين عناصر إرهابية وجنود في شمال شرق نيجيريا وتخلّلها تفجير انتحاري واحتراق مخيّم للاجئين، كما أفاد مسئولون الأربعاء.

  • بتروبراس البرازيلية تعلق مرور ناقلاتها النفطية في مضيق هرمز

    أعلنت مجموعة النفط البرازيلية الحكومية ” بتروبراس ” الأربعاء، أنّها قرّرت في الوقت الحالي تعليق مرور ناقلاتها في مضيق هرمز بسبب التوترات الراهنة بين إيران والولايات المتحدة.

  • هيئة الطيران المدني بإيران: الطائرة الأوكرانية نشبت بها النيران قبل سقوطها

    ذكر تقرير مبدئي أصدره المحققون في حادث تحطم طائرة ركاب أوكرانية بعد قليل من إقلاعها من طهران أمس الأربعاء أن النيران اشتعلت بالطائرة قبل الحادث بقليل.

 

قراءة في أبرز عناوين الصحف| صحف اليوم  قراءة في أبرز عناوين الصحف| صحف اليوم  قراءة في أبرز عناوين الصحف| صحف اليوم  قراءة في أبرز عناوين الصحف| صحف اليوم  

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

قراءة في أبرز عناوين الصحف | صحف اليوم 09.01.2020

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب