طوابير من البشر تحت الأمطار.. ينتظرون طوال الليل للحصول على أسطوانة غاز

طوابير من البشر تحت الأمطار ينتظرون ليلاً حتى الصباح للحصول على جرة غاز

تستمر معاناة المدن السورية المُسيطر عليها من قوات النظام السوري بالمعاناة وخاصة في موضوع أزمة الغاز الخانقة التي تشهدها البلاد منذ دخول فصل الشتاء إلى اليوم، وذلك وسط عجز النظام السوري عن تأمين أبسط مقومات الحياة للمواطن السوري مثل الغاز المنزلي.

ونشرت شبكة أخبار حي الزهراء الموالية عبر صفحتها في “فيس بوك” صورة لطابور من البشر, يقفون تحت الأمطار في شوارع المدينة ليلاً حتى الصباح ليتمكنوا من الحصول على “إسطوانة غاز”

ووصفت الشبكة بالحالة التي يعيشها الأهالي, بأنها حالة مأساوية يرثى له, بالإضافة إلى نقص مادة حليب الأطفال في معظم صيدليات وأسواق مدينة حلب.

وتشهد معظم المناطق السورية الخاضعة لسيطرة النظام, منذ أشهر نقصاً في مادة الغاز والمازوت، فيما لم تحصل كثير من العائلات على 100 لتر من مازوت التدفئة عبر البطاقة الذكية حتى الآن رغم البرد القارس.

وفي وقت سابق توفي رجلين واحد في دمشق والثاني بحلب, أثناء الانتظار للحصول على أسطوانة غاز.

ليفانت