حملة اعتقالات جديدة تطال شبان في دير الزور السورية

حملة اعتقالات جديدة تطال شبان في دير الزور السورية
حملة اعتقالات جديدة تطال شبان في دير الزور السورية

أفادت مصادر محلية, أن دوريات مشتركة للأمن العسكري ومليشيا الدفاع الوطني، أعتقلت 15 شاباً من أهالي مدينة الميادين شرقي دير الزور، بهدف سوقهم للخدمة الإلزامية.

 

وذكرت مصادر أطلعت عليها “ليفانت” إن الدوريات اعتقلت الشبان بعد مداهمة منازلهم في ساعات متأخرة من ليل أمس، وتم نقلهم إلى معسكر الطلائع في مركز مدينة ديرالزور.

وأضافت المصادر, أن قوات النظام السوري أفرجت عن أحد المعتقلين لديها بعد دفعه مبلغ 2 مليون ونصف المليون ليرة سورية، كانت قد اعتقلته قبل أيام من منزله في المدينة ذاتها، بتهمة التعامل مع تنظيم الدولة “داعش”.

وتستمر حملة الإعتقال في المنطقة, إذ سبق واعتقلت قوات النظام السوري قبل عدة أيام 10 شبان, بعد مداهمة منازلهم في كل من القورية والعشارة، لسوقهم للخدمة الاحتياطية والإلزامية .

يُشار إلى أن وحدات حماية الشعب تتقاسم السيطرة على دير الزور مع قوات النظام بعد تمكنهم من السيطرة على مواقع تنظيم الدولة “داعش” سواء بمركز المدينة أو بريف دير الزور.

وتفرض قوات النظام “الخدمة الإلزامية” على الشبان الذين أتمّوا الثامنة عشرة من أعمارهم في كل مناطق البلاد، بعد أن امتنع الآلاف من الخدمة الإلزامية في ظل الحرب على الشعب السوري, ومنهم من فرّ خارج البلاد .

ليفانت – وكالات 

أفادت مصادر محلية, أن دوريات مشتركة للأمن العسكري ومليشيا الدفاع الوطني، أعتقلت 15 شاباً من أهالي مدينة الميادين شرقي دير الزور، بهدف سوقهم للخدمة الإلزامية.

 

وذكرت مصادر أطلعت عليها “ليفانت” إن الدوريات اعتقلت الشبان بعد مداهمة منازلهم في ساعات متأخرة من ليل أمس، وتم نقلهم إلى معسكر الطلائع في مركز مدينة ديرالزور.

وأضافت المصادر, أن قوات النظام السوري أفرجت عن أحد المعتقلين لديها بعد دفعه مبلغ 2 مليون ونصف المليون ليرة سورية، كانت قد اعتقلته قبل أيام من منزله في المدينة ذاتها، بتهمة التعامل مع تنظيم الدولة “داعش”.

وتستمر حملة الإعتقال في المنطقة, إذ سبق واعتقلت قوات النظام السوري قبل عدة أيام 10 شبان, بعد مداهمة منازلهم في كل من القورية والعشارة، لسوقهم للخدمة الاحتياطية والإلزامية .

يُشار إلى أن وحدات حماية الشعب تتقاسم السيطرة على دير الزور مع قوات النظام بعد تمكنهم من السيطرة على مواقع تنظيم الدولة “داعش” سواء بمركز المدينة أو بريف دير الزور.

وتفرض قوات النظام “الخدمة الإلزامية” على الشبان الذين أتمّوا الثامنة عشرة من أعمارهم في كل مناطق البلاد، بعد أن امتنع الآلاف من الخدمة الإلزامية في ظل الحرب على الشعب السوري, ومنهم من فرّ خارج البلاد .

ليفانت – وكالات 

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit