تركيا تُرحّل مُغنياً إيرانياً مطلوباً لطهران

تركيا تُرحل مُغنياً إيرانياً مطلوباً لطهران
تركيا تُرحل مُغنياً إيرانياً مطلوباً لطهران

بناء على طلب من الحكومة الإيرانية، اعتقلت الشرطة التركية، أمس الثلاثاء، مغني الراب الإيراني أمير حسين مقصودلو، المعروف بـ”تتلو”، وقامت بترحيله إلى طهران، وذلك بتهمة “إهانة رموز دينية للطائفة الشيعية خلال إحدى حفلاته”.

وفي السياق، نشر المغني الإيراني صورة له على موقع “إنستغرام” عبر خاصية “ستوري”، تظهر عملية اعتقاله وترحيله إلى طهران، مؤكداً أن الحكومة التركية اعتقلته، وقالت له: “الحكومة الإيرانية تبحث عنه”.

وكانت إيران قد اعلنت في أكتوبر 2018، عن تشكيل ملف أمني لتتلو، وأصدرت عليه حكماً غيابياً، ومن ثم وضعته في القائمة الحمراء للشرطة الدولية “الإنتربول”، بسبب “تصريحاته في الخارج”، وفقاً للمتحدث الرسمي للشرطة الإيرانية.

بدوره، قال “روناك”، مدير أعمال المغني الإيراني: “إن تتلو عاش في تركيا سنوات، وتم منحه تأشيرة بريطانية مؤخراً، واعتقل أثناء سفره إلى لندن”، ووفق التهم الموجهة له، سيواجه عقوبتي السجن والجلد.

وولد “تتلو” في طهران عام 1987، حيث بدأ مسيرته الفنية في 2004، له سجل طويل من الاعتقالات مع النظام الإيراني. ففي ديسمبر 2013، اعتقلته شرطة ما تعرف بـ “الأمن الأخلاقي”، ثم أطلقت سراحه، بعد عدة أيام، وعقبها تم اعتقاله مرة ثانية في سبتمبر 2016، بتهمة “تحريض الشباب على الفساد والدعارة”.

ليفانت-وكالات

بناء على طلب من الحكومة الإيرانية، اعتقلت الشرطة التركية، أمس الثلاثاء، مغني الراب الإيراني أمير حسين مقصودلو، المعروف بـ”تتلو”، وقامت بترحيله إلى طهران، وذلك بتهمة “إهانة رموز دينية للطائفة الشيعية خلال إحدى حفلاته”.

وفي السياق، نشر المغني الإيراني صورة له على موقع “إنستغرام” عبر خاصية “ستوري”، تظهر عملية اعتقاله وترحيله إلى طهران، مؤكداً أن الحكومة التركية اعتقلته، وقالت له: “الحكومة الإيرانية تبحث عنه”.

وكانت إيران قد اعلنت في أكتوبر 2018، عن تشكيل ملف أمني لتتلو، وأصدرت عليه حكماً غيابياً، ومن ثم وضعته في القائمة الحمراء للشرطة الدولية “الإنتربول”، بسبب “تصريحاته في الخارج”، وفقاً للمتحدث الرسمي للشرطة الإيرانية.

بدوره، قال “روناك”، مدير أعمال المغني الإيراني: “إن تتلو عاش في تركيا سنوات، وتم منحه تأشيرة بريطانية مؤخراً، واعتقل أثناء سفره إلى لندن”، ووفق التهم الموجهة له، سيواجه عقوبتي السجن والجلد.

وولد “تتلو” في طهران عام 1987، حيث بدأ مسيرته الفنية في 2004، له سجل طويل من الاعتقالات مع النظام الإيراني. ففي ديسمبر 2013، اعتقلته شرطة ما تعرف بـ “الأمن الأخلاقي”، ثم أطلقت سراحه، بعد عدة أيام، وعقبها تم اعتقاله مرة ثانية في سبتمبر 2016، بتهمة “تحريض الشباب على الفساد والدعارة”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit