انتشار لفرق الجيش العراقي في الديوانية جنوباً

انتشار لفرق الجيش العراقي في الديوانية جنوباً
انتشار لفرق الجيش العراقي في الديوانية جنوباً

انتشرت فرق للجيش العراقي في الشوارع الرئيسية والمباني الهامة بمحافظة الديوانية جنوب العراق، بحجة حماية المقرات الحكومية، والحد من عمليات اغتيال الناشطين بحسب المصادر الرسمية.

وبحسب مصادر أمنية في المحافظة انتشار قطعات الفرقة 19 التابعة للجيش قرب الدوائر الحكومية والتقاطعات المرورية الرئيسية، وأن هذا الانتشار لقطعات الجيش داخل مركز المحافظة هو لحماية الدوائر الحكومية والمصارف وغيرها من الدوائر الأخرى بعد استئنافها للدوام الرسمي الخميس.

كما أكدت مصادر ميدانية محلية الانتشار الأمني وسط محافظة ذي قار، مع نصب القوات الأمنية حواجز تفتيش في مختلف أنحاء المدنية، بحثاً عن درجات نارية وسيارات مشبوهة، لا سيما بعد إصابة الناشط “مرتضى جبار” ليلاً بخمس طلقات نارية إثر استهدافه من قبل مسلحين في مدينة الناصرية مركز المحافظة.

وجدير بالذكر أن محافظة الديوانية كما غيرها من المحافظات الجنوبية تشهد منذ أشهر تظاهرات واحتجاجات مستمرة، للمطالبة بحكومة مستقلة بعيدة عن المحاصصة والفساد، كما يطالب المتظاهرون بتحسين الأوضاع المعيشية والاقتصادية لأبناء تلك المحافظات.

كما عمد المحتجون إلى تعليق الدراسة لأيام عدة، كما أعلن مراراً وفي فترات متفاوتة عن تعطيل الدوام الرسمي، عمد عدد من المتظاهرين في الديوانية، بوقت سابق، إلى إغلاق مقر المحافظة ومنعوا المحافظ والموظفين من دخول المبنى.

ليفانت-وكالات

انتشرت فرق للجيش العراقي في الشوارع الرئيسية والمباني الهامة بمحافظة الديوانية جنوب العراق، بحجة حماية المقرات الحكومية، والحد من عمليات اغتيال الناشطين بحسب المصادر الرسمية.

وبحسب مصادر أمنية في المحافظة انتشار قطعات الفرقة 19 التابعة للجيش قرب الدوائر الحكومية والتقاطعات المرورية الرئيسية، وأن هذا الانتشار لقطعات الجيش داخل مركز المحافظة هو لحماية الدوائر الحكومية والمصارف وغيرها من الدوائر الأخرى بعد استئنافها للدوام الرسمي الخميس.

كما أكدت مصادر ميدانية محلية الانتشار الأمني وسط محافظة ذي قار، مع نصب القوات الأمنية حواجز تفتيش في مختلف أنحاء المدنية، بحثاً عن درجات نارية وسيارات مشبوهة، لا سيما بعد إصابة الناشط “مرتضى جبار” ليلاً بخمس طلقات نارية إثر استهدافه من قبل مسلحين في مدينة الناصرية مركز المحافظة.

وجدير بالذكر أن محافظة الديوانية كما غيرها من المحافظات الجنوبية تشهد منذ أشهر تظاهرات واحتجاجات مستمرة، للمطالبة بحكومة مستقلة بعيدة عن المحاصصة والفساد، كما يطالب المتظاهرون بتحسين الأوضاع المعيشية والاقتصادية لأبناء تلك المحافظات.

كما عمد المحتجون إلى تعليق الدراسة لأيام عدة، كما أعلن مراراً وفي فترات متفاوتة عن تعطيل الدوام الرسمي، عمد عدد من المتظاهرين في الديوانية، بوقت سابق، إلى إغلاق مقر المحافظة ومنعوا المحافظ والموظفين من دخول المبنى.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit