المسماري: إقفال موانئ وحقول النفط خطوة جبارة من الليبيين

المسماري إقفال موانئ وحقول النفط خطوة جبارة من الليبيين
المسماري: إقفال موانئ وحقول النفط خطوة جبارة من الليبيين

أكد المتحدث باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري أمس الجمعة بأن إقفال موانئ وحقول النفط خطوة جبارة من الشعب الليبي.

وأضاف: “الشعب الليبي هو الذي أقفل الموانئ النفطية والحقول ومنع تصدير النفط … نحن ما علينا إلا حماية شعبنا، حماية كل مكونات الشعب الليبي وعدم السماح لأي أحد بتهديد الشعب الليبي”.

فيما قال مصدر بالمؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا الجمعة إنه سيتم وقف تصدير الخام من موانئ النفط بشرق ووسط البلاد بدءاً من السبت وهو ما سيؤدي إلى خسارة صادرات حجمها 700 ألف برميل يومياً.

كما أكد المصدر أن إغلاق الموانئ باستثناء ميناء زويتية جاء بناء على أمر من الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر، والذي يسيطر على شرق ووسط البلاد.

وقال مهندس بميناء الزويتينة النفطي الليبي إن محتجين دخلوا الميناء وأعلنوا إغلاقه الجمعة.

فيما دعا شيوخ قبائل في شرق وجنوب ليبيا الخميس لإغلاق الموانئ، احتجاجاً على ما وصفوه باستغلال حكومة الوفاق لعائدات النفط لدفع أموال لمقاتلين أجانب.

ويذكر أنه تستعد العاصمة الألمانية برلين الأحد لاستضافة مؤتمر حول ليبيا، بهدف ترسيخ الهدنة الميدانية ومنع التدخلات الأجنبية، لاسيما عبر تقديم الدعم العسكري.

كما سيتم اقتراح حظر على توريد الأسلحة لأطراف النزاع، والعمل على إيجاد توافق سياسي دولي لحل الأزمة الليبية بعيداً من الحل العسكري.

وتعاني ليبيا التي لديها أحد أكبر احتياطات نفط في القارة الإفريقية، من العنف وصراعات السلطة منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011 في أعقاب انتفاضة شعبية، وتقول الأمم المتحدة إنّ أكثر من 280 شخصاً قتلوا إضافة إلى أكثر من ألفي مقاتل، فضلاً عن نزوح 146 ألفاً.

ليفانت-وكالات

أكد المتحدث باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري أمس الجمعة بأن إقفال موانئ وحقول النفط خطوة جبارة من الشعب الليبي.

وأضاف: “الشعب الليبي هو الذي أقفل الموانئ النفطية والحقول ومنع تصدير النفط … نحن ما علينا إلا حماية شعبنا، حماية كل مكونات الشعب الليبي وعدم السماح لأي أحد بتهديد الشعب الليبي”.

فيما قال مصدر بالمؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا الجمعة إنه سيتم وقف تصدير الخام من موانئ النفط بشرق ووسط البلاد بدءاً من السبت وهو ما سيؤدي إلى خسارة صادرات حجمها 700 ألف برميل يومياً.

كما أكد المصدر أن إغلاق الموانئ باستثناء ميناء زويتية جاء بناء على أمر من الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر، والذي يسيطر على شرق ووسط البلاد.

وقال مهندس بميناء الزويتينة النفطي الليبي إن محتجين دخلوا الميناء وأعلنوا إغلاقه الجمعة.

فيما دعا شيوخ قبائل في شرق وجنوب ليبيا الخميس لإغلاق الموانئ، احتجاجاً على ما وصفوه باستغلال حكومة الوفاق لعائدات النفط لدفع أموال لمقاتلين أجانب.

ويذكر أنه تستعد العاصمة الألمانية برلين الأحد لاستضافة مؤتمر حول ليبيا، بهدف ترسيخ الهدنة الميدانية ومنع التدخلات الأجنبية، لاسيما عبر تقديم الدعم العسكري.

كما سيتم اقتراح حظر على توريد الأسلحة لأطراف النزاع، والعمل على إيجاد توافق سياسي دولي لحل الأزمة الليبية بعيداً من الحل العسكري.

وتعاني ليبيا التي لديها أحد أكبر احتياطات نفط في القارة الإفريقية، من العنف وصراعات السلطة منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011 في أعقاب انتفاضة شعبية، وتقول الأمم المتحدة إنّ أكثر من 280 شخصاً قتلوا إضافة إلى أكثر من ألفي مقاتل، فضلاً عن نزوح 146 ألفاً.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit