الإرياني: بيان الميليشيات الحوثية إعلان لوفاة العملية السياسية

الإرياني بيان الميليشيات الحوثية إعلان لوفاة العملية السياسية
الإرياني: بيان الميليشيات الحوثية إعلان لوفاة العملية السياسية

أعلن معمر الإرياني وزير الإعلام اليمني اليوم الأربعاء أن البيان الصادر عمن وصفهم بمرتزقة طهران “الميليشيا الحوثية”، إعلان صريح عن وفاة العملية السياسية في اليمن.

وأشار إلى أن ذلك يؤكد إصرار الميليشيات الحوثية “المضي في مخططها الانقلابي الممول من إيران على الدولة والإجماع الوطني، وتنفيذ هجمات إرهابية على الجارة السعودية باستخدام الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة”.

وأضاف الإرياني، مساء أمس الأربعاء، أن هذا البيان جاء للتغطية على فشل الميليشيا الحوثية في تحقيق أهداف تصعيدها العسكري الواسع في السيطرة على محافظتي مأرب والجوف بعد حشد الآلاف من عناصرها، مؤكدا أن الميليشيا اصطدمت بصمود الجيش وأبناء هذه المناطق الذين أسقطوا مخططاتها وكبدوها خسائر بشرية فادحة هي الأكبر منذ العام 2015، وفق تعبيره.

في حين حذّر وزير الإعلام اليمني من أن البيان الحوثي الذي: “يروج لانتصارات زائفة يهدف لرفع معنويات عناصر الميليشيا الحوثية وحشد المزيد من المغرر بهم في معاركها العبثية، وتضليل مئات الأسر التي امتلأت المستشفيات بجثث وجرحى أبنائهم الذين تم الزج بهم في محارق الموت الحوثية خدمة لسيد الكهف والمشروع الإيراني في اليمن والمنطقة”.

وكان ما يسمى المتحدث العسكري باسم ميليشيا الحوثي، عقد مؤتمراً صحافياً، الأربعاء، استعرض فيه نتائج الهجمات التي شنوها على جبهات نهم وصروح والجوف خلال الأيام الماضية.

وزعم أنهم تمكنوا من السيطرة على مديرية نهم وعدد من مديريات محافظتي مأرب والجوف دون أن يذكر أسماءهما.
ليفانت-وكالات

أعلن معمر الإرياني وزير الإعلام اليمني اليوم الأربعاء أن البيان الصادر عمن وصفهم بمرتزقة طهران “الميليشيا الحوثية”، إعلان صريح عن وفاة العملية السياسية في اليمن.

وأشار إلى أن ذلك يؤكد إصرار الميليشيات الحوثية “المضي في مخططها الانقلابي الممول من إيران على الدولة والإجماع الوطني، وتنفيذ هجمات إرهابية على الجارة السعودية باستخدام الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة”.

وأضاف الإرياني، مساء أمس الأربعاء، أن هذا البيان جاء للتغطية على فشل الميليشيا الحوثية في تحقيق أهداف تصعيدها العسكري الواسع في السيطرة على محافظتي مأرب والجوف بعد حشد الآلاف من عناصرها، مؤكدا أن الميليشيا اصطدمت بصمود الجيش وأبناء هذه المناطق الذين أسقطوا مخططاتها وكبدوها خسائر بشرية فادحة هي الأكبر منذ العام 2015، وفق تعبيره.

في حين حذّر وزير الإعلام اليمني من أن البيان الحوثي الذي: “يروج لانتصارات زائفة يهدف لرفع معنويات عناصر الميليشيا الحوثية وحشد المزيد من المغرر بهم في معاركها العبثية، وتضليل مئات الأسر التي امتلأت المستشفيات بجثث وجرحى أبنائهم الذين تم الزج بهم في محارق الموت الحوثية خدمة لسيد الكهف والمشروع الإيراني في اليمن والمنطقة”.

وكان ما يسمى المتحدث العسكري باسم ميليشيا الحوثي، عقد مؤتمراً صحافياً، الأربعاء، استعرض فيه نتائج الهجمات التي شنوها على جبهات نهم وصروح والجوف خلال الأيام الماضية.

وزعم أنهم تمكنوا من السيطرة على مديرية نهم وعدد من مديريات محافظتي مأرب والجوف دون أن يذكر أسماءهما.
ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit