الوضع المظلم
السبت ٢٢ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

"مجلس الشعب" السوري يُصادق على اتفاقية تنقيب النفط مع روسيا

البرلمان السوري يُصادق على اتفاقية تنقيب النفط مع روسيا

أفادت مصار إعلامية, أن "مجلس الشعب" السوري وافق على توقيع اتفاقيتين مع شركتين روسييتين لتنقيب النفط في سوريا


حيث أقر "مجلس الشعب" السوري، في جلسته 34 من الدورة العادية 11 للدور التشريعي الثاني برئاسة حمودة صباغ، مشاريع قوانين تتضمن تصديق عقود للتنقيب عن النفط مع شركتين روسيتين.


ونقلت "وكالة سانا" عن وزير النفط، المهندس علي غانم، تأكيده أن البلوك رقم 7 هو حقل نفطي يقع في الجزيرة السورية ويمتد على مساحة 9531 كم2، فيما يقع البلوك رقم 23 شمال دمشق وهو حقل غاز يمتد على مساحة 2159 كم2.


وأوضح "غانم" أن العقود الموقّعة تحقق أفضل الشروط التجارية قياساً بالعقود التي أبرمت خلال السنوات الماضية من النواحي الفنية والقانونية، منوّهاً, على الحرص في إبرام أي عقد على أن تكون الشركة مؤهلة فنياً وذات ملاءة مالية.


ومن جانبه, أشارت وزير النفط إلى حاجة سورية للمساعدة في التنقيب واستثمار حقول النفط، حيث تبلغ كلفة البئر البرية بالاستكشاف الأولي 12 مليون دولار، والبئر البحرية 100 مليون دولار.


وكشف الوزير أنه من شروط العقود أن تكون نسبة العمالة السورية 90 بالمئة، وتخصيص 50 ألف دولار لكل عام لتدريب العمالة الوطنية، وإعطاء الأفضلية لاستخدام المواد المصنعة محلياً، ومنح المقاولين السوريين الأولوية في الأعمال.


الجدير بالذكر أن وزارة النفط والثروة المعدنية التابعة للنظام السوري وقّعت في سبتمبر 2019، ثلاثة عقود مع شركات روسية في مجال المسح والحفر والإنتاج في القطاع النفطي والغازي في المنطقة الوسطى والمنطقة الشرقية ضمن فعاليات معرض دمشق الدولي في دورته الـ 61.


وتنتشر أبرز حقول النفط في محافظتي دير الزور شرقي سوريا بالقرب من العراق، والحسكة في الشمال الشرقي, وحقول الغاز في المنطقة الوسطى بحمص وحماه والبادية السورية 


ليفانت - سانا 

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!