الوضع المظلم
الأربعاء ١٩ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

السيسي وترامب يؤكدان على رفض الاستغلال الخارجي للوضع في ليبيا

السيسي وترامب يؤكدان على رفض الاستغلال الخارجي للوضع في ليبيا
السيسي وترمب يؤكدان على رفض الاستغلال الخارجي للوضع في ليبيا

أكد البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي وخلال اتصال هاتفي بينهما، أمس الخميس، اتفقا في على رفض الاستغلال الخارجي للوضع في ليبيا، كما وحثا أطراف الصراع على اتخاذ "إجراءات عاجلة" لإنهاء القتال.


فيما صرّح السفير، بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مصر، بأنه تم خلال الاتصال التباحث وتبادل وجهات النظر حول تطورات بعض الملفات الإقليمية خاصة الوضع في ليبيا.


إذ أكد الرئيس السيسي دعم مصر لتفعيل إرادة الشعب الليبي في تحقيق الأمن والاستقرار لبلاده، وأهمية الدور الذي يقوم به الجيش الوطني الليبي في هذا السياق لمكافحة الإرهاب وتقويض نشاط التنظيمات والميليشيات المسلحة التي باتت تهدد الأمن الإقليمي بأسره.


كما شدد السيسي على ضرورة وضع حد لحجم التدخلات الخارجية غير المشروعة في الشأن الليبي، كما تم التطرق إلى ملف سد النهضة، وأعرب الرئيس المصري عن التقدير لجهود الولايات المتحدة في رعاية المفاوضات الثلاثية الخاصة بسد النهضة.


ومن جانبه، أبدى الرئيس الأميركي اهتمامه وحرصه على نجاح مفاوضات للخروج بنتائج إيجابية وعادلة تحفظ حقوق جميع الأطراف.


وأضاف المتحدث الرسمي أن الاتصال تناول كذلك عدداً من الموضوعات ذات الصلة بالعلاقات الثنائية الاستراتيجية بين البلدين الصديقين، حيث أكد الرئيسان في هذا الصدد الحرص على تطوير التعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات.


كما أعرب الرئيسان عن تطلعهما لمواصلة العمل على دفع العلاقات المتميزة بين البلدين.


ليفانت-وكالات

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!