وزير الخارجية الإيطالي يزور السراج في طرابلس

وزير الخارجية الإيطالي يزور السراج في طرابلس
وزير الخارجية الإيطالي يزور السراج في طرابلس

قال وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، أنه لا يوجد حل عسكري لأزمة ليبيا، مؤكداً أن بلاده تؤيد جهود المبعوث الأممي، غسان سلامة، للعودة إلى المسار السياسي، وأشار إن إيطاليا تأمل أن يحقق مؤتمر برلين المزمع عقده لبحث الأزمة الليبية توافقاً بين كافة الدول المهتمة بهذه الأزمة.

وتأتي تصريحات الوزير الإيطالي أثناء زيارة إلى طرابلس التقى خلالها رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج.

وعلى الأرض، أعلنت غرفة عمليات “الكرامة” التابعة للجيش الوطني الليبي على “فيسبوك”، الثلاثاء، أن سلاح الجو قصف أهدافاً تابعة “لميليشيات” مصراتة بالقرب من المحطة البخارية بمدينة سرت.

وأوضحت قناة “ليبيا” على “تويتر”، في وقت سابق، أن سلاح الجو استهدف مواقع بمنطقة عين زارة جنوب طرابلس.

وفجر الثلاثاء، كشف الجيش الليبي عن تدمير رتل عسكري تابع لقوات الوفاق عندما كان متجهاً من مدينة مصراتة إلى العاصمة طرابلس، للمشاركة في صدّ عملية تحرير طرابلس.

وكشفت كتيبة 127 مشاة التابعة للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي، في بيان نشرته على صفحتها بموقع “فيسبوك”، إنه تم تدمير هذا الرتل العسكري وحرقه بشكل كامل بعد استهدافه من طرف قوات الجيش.

ليفانت-وكالات

قال وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، أنه لا يوجد حل عسكري لأزمة ليبيا، مؤكداً أن بلاده تؤيد جهود المبعوث الأممي، غسان سلامة، للعودة إلى المسار السياسي، وأشار إن إيطاليا تأمل أن يحقق مؤتمر برلين المزمع عقده لبحث الأزمة الليبية توافقاً بين كافة الدول المهتمة بهذه الأزمة.

وتأتي تصريحات الوزير الإيطالي أثناء زيارة إلى طرابلس التقى خلالها رئيس حكومة الوفاق، فايز السراج.

وعلى الأرض، أعلنت غرفة عمليات “الكرامة” التابعة للجيش الوطني الليبي على “فيسبوك”، الثلاثاء، أن سلاح الجو قصف أهدافاً تابعة “لميليشيات” مصراتة بالقرب من المحطة البخارية بمدينة سرت.

وأوضحت قناة “ليبيا” على “تويتر”، في وقت سابق، أن سلاح الجو استهدف مواقع بمنطقة عين زارة جنوب طرابلس.

وفجر الثلاثاء، كشف الجيش الليبي عن تدمير رتل عسكري تابع لقوات الوفاق عندما كان متجهاً من مدينة مصراتة إلى العاصمة طرابلس، للمشاركة في صدّ عملية تحرير طرابلس.

وكشفت كتيبة 127 مشاة التابعة للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي، في بيان نشرته على صفحتها بموقع “فيسبوك”، إنه تم تدمير هذا الرتل العسكري وحرقه بشكل كامل بعد استهدافه من طرف قوات الجيش.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit