مكالمات دولية لـ بومبيو حول الغارات الأمريكية في العراق

مكالمات دولية لـ بومبيو حول الغارات الأمريكية في العراق
مكالمات دولية لـ بومبيو حول الغارات الأمريكية في العراق

قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أن الولايات المتحدة سترد بقوة على أي هجوم من إيران أو من وكلائها يستهدف القوات الأمريكية أو مصالحها أو حلفائها.

وخلال مكالمة هاتفية مع ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، اتهم بومبيو إيران بمواصلة زعزعة استقرار المنطقة، مشيراً إلى أن الهجوم الذي نفذته الولايات المتحدة أول أمس ضد كتائب “حزب الله” العراقي كان رداً على الهجوم الذي استهدف قاعدة عسكرية في كركوك وأدى إلى مقتل متعاقد مدني أمريكي.

واتصل بومبيو هاتفياً مع ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، ناقشا خلاله الضربات الأمريكية لمواقع في العراق وسوريا لردع إيران بحسب وصف وزير الخارجية.

كما بحث بومبيو في مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الضربات الأمريكية، التي استهدفت مواقع لـ”كتائب حزب الله” في العراق وسوريا، وخلفت أكثر من 20 قتيلاً، وأكد بومبيو خلال المكالمة أن الولايات المتحدة ستتخذ إجراءات حاسمة لحماية مصالحها ضد التهديدات الإيرانية.

وأشارت الخارجية الأمريكية، أن بومبيو، ناقش مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، يوم الاثنين، الوضع في سوريا والعراق على خلفية الضربات الأمريكية الأخيرة.

وتضمن بيان الخارجية الأمريكية: “ناقش وزير الخارجية بومبيو، مع الأمين العام غوتيريش، الهجمات الأخيرة في العراق، التي أدت إلى مقتل مواطن أمريكي وعرضت حياة العديد من الأمريكيين للخطر​​​. وكرر وزير الخارجية التأكيد على أن الإجراءات الدفاعية التي اتخذت في رد الولايات المتحدة كانت تهدف إلى ردع إيران”.

ليفانت-وكالات