مع قرب انقضاء المهلة الممنوحة للولايات المتحدة.. كيم يجتمع بقياداته

مع قرب انقضاء مهلة الولايات المتحدة كيم يجتمع بقياداته
مع قرب انقضاء مهلة الولايات المتحدة: كيم يجتمع بقياداته

اجتمع الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، مع القادة الرئيسيين لحزب العمال، وذلك قبل انقضاء مهلة كان قد منحها لواشنطن، بحسب ما أفادت اليوم الأحد وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.

وافتتحت الجلسة العامة للحزب الحاكم أمس السبت، بعدما أطلقت بيونغ يانغ سلسلة من التصريحات الحادة في الأسابيع الأخيرة، ووجهت إنذاراً لواشنطن تنتهي مهلته آخر أيام العام الحالي لتقديم عرض جديد في المفاوضات المتعثرة بشأن نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية، متوعدة بتقديم “هدية عيد الميلاد” مليئة بالتهديدات.

وتباحث كيم الذي ترأس اجتماع الحزب، اتخاذ “الموقف الشفاف والمستقل والمناهض للإمبريالية”، حيث جاءت الجلسة بعدما كان كيم ترأس الأسبوع الماضي اجتماعاً موسعاً للجنة العسكرية المركزية لحزب العمال الحاكم.

وأجرت كوريا الشمالية خلال الشهر الجاري، اختباراً “حيوياً” جديداً في موقع سوهاي لإطلاق الأقمار الصناعية، بعد اختبارها أسلحة عدة وصفت اليابان بعضها بأنها صواريخ باليستية، رغم أن قرارات مجلس الأمن الدولي تحظر على كوريا الشمالية إطلاق صواريخ باليستية.

وصرّح ترامب إنه يأمل أن تكون الهدية التي هددت كوريا الشمالية بتقديمها في عيد الميلاد، “مزهرية وليس تجربة صاروخية جديدة” يمكن أن تشعل التوترات العالمية بسبب برنامجها النووي.

ليفانت-وكالات

اجتمع الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، مع القادة الرئيسيين لحزب العمال، وذلك قبل انقضاء مهلة كان قد منحها لواشنطن، بحسب ما أفادت اليوم الأحد وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.

وافتتحت الجلسة العامة للحزب الحاكم أمس السبت، بعدما أطلقت بيونغ يانغ سلسلة من التصريحات الحادة في الأسابيع الأخيرة، ووجهت إنذاراً لواشنطن تنتهي مهلته آخر أيام العام الحالي لتقديم عرض جديد في المفاوضات المتعثرة بشأن نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية، متوعدة بتقديم “هدية عيد الميلاد” مليئة بالتهديدات.

وتباحث كيم الذي ترأس اجتماع الحزب، اتخاذ “الموقف الشفاف والمستقل والمناهض للإمبريالية”، حيث جاءت الجلسة بعدما كان كيم ترأس الأسبوع الماضي اجتماعاً موسعاً للجنة العسكرية المركزية لحزب العمال الحاكم.

وأجرت كوريا الشمالية خلال الشهر الجاري، اختباراً “حيوياً” جديداً في موقع سوهاي لإطلاق الأقمار الصناعية، بعد اختبارها أسلحة عدة وصفت اليابان بعضها بأنها صواريخ باليستية، رغم أن قرارات مجلس الأمن الدولي تحظر على كوريا الشمالية إطلاق صواريخ باليستية.

وصرّح ترامب إنه يأمل أن تكون الهدية التي هددت كوريا الشمالية بتقديمها في عيد الميلاد، “مزهرية وليس تجربة صاروخية جديدة” يمكن أن تشعل التوترات العالمية بسبب برنامجها النووي.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit