“مبادرات مسك” يطلق منصة “قيّم” لحماية الأطفال من مخاطر الألعاب الإلكترونية

مبادرات مسك يطلق منصة قيّم لحماية الأطفال من مخاطر الألعاب الإلكترونية
"مبادرات مسك" يطلق منصة "قيّم" لحماية الأطفال من مخاطر الألعاب الإلكترونية

أطلق مركز المبادرات بمؤسسة محمد بن سلمان الخيرية “مسك الخيرية” ممثلاً في مبادرة “مسك القيم”، “منصة “قيّم”، والتي تهدف لحماية الأطفال والمراهقين من الملاحظات والمخاطر التي يتعرضون لها أثناء اللعب بالألعاب الإلكترونية، وذلك من خلال تزويدهم ووالديهم بمعلومات موجزة تكشف محتوى هذه الألعاب، وما تتضمنه من مخالفات دينية وسلوكية قد تؤثر عليهم بشكل سلبي.

ولكون الألعاب بيئة خصبة لانطلاق العديد من السلوكيات التي تؤثر على القيم، جاءت المنصة التي تُعد الأولى من نوعها في مجال ألعاب الفيديو، بالتعاون مع مختصين تربويين ونفسيين لتقييم الألعاب في منصة إلكترونية، تغطي خمس معايير أساسية تشمل الجوانب:( الدينية والنفسية والعقلية والأخلاقية والمالية)، الأمر الذي يساهم في رفع مستوى الوعي بالقيم لدى اللاعب والمربي، لمساعدتهم على اتخاذ الإجراء المناسب.

ويعمل المشروع على تصنيف الألعاب وفقاً للفئات العمرية المناسبة، لتوضيح اللعبة المناسبة لكل فئة، وبيان محتوى الألعاب بوصف مختصر، ليسهل على المربي معرفة المحتوى الملائم واختيار الأفضل منه. كما يعمل على حصر المخالفات الأخلاقية في الألعاب المخالفة، ونشر معلومات الألعاب المصنفة على البوابة، في خطوة تهدف لرفع مستوى القيم، وخلق جيل واعي بمخاطر الألعاب الإلكترونية وضررها على السلوك، ومساعدة الجهات المسؤولة على مراقبة ما يطرح في الأسواق، والمساهمة في إرشاد التربويين وأولياء الأمور.

يُذكر أن “مسك القيم” مبادرة أطلقت إيماناً بأهمية ترسيخ القيم في المجتمع، ومواكبة لرؤية المملكة 2030، التي نصت على ترسيخ القيم كركيزة أساسية للمجتمع الحيوي، حيث تسعى من خلال برامجها إلى ترسيخ وتعزيز القيم النبيلة والأصيلة بين أفراد المجتمع من منطلق ديني ووطني، ودعم الروابط الاجتماعية وزيادة تماسك المجتمع، وغرس ثقافة انتقال القيم من جيل إلى آخر بما يحقق الاستدامة، والتأثير الإيجابي على سلوك أفراد المجتمع كافة بما يضمن الفهم العميق لفوائد القيم النبيلة، وأهمية نشر ثقافة التحلي بها، لا سيما أنها تعتبر جزءاً أساسياً من مكون الثقافتين الإسلامية والعربية.

اسم المنصة : قيٌم
موقع المنصة على الإنترنت:
Values.sa/qayyem

أطلق مركز المبادرات بمؤسسة محمد بن سلمان الخيرية “مسك الخيرية” ممثلاً في مبادرة “مسك القيم”، “منصة “قيّم”، والتي تهدف لحماية الأطفال والمراهقين من الملاحظات والمخاطر التي يتعرضون لها أثناء اللعب بالألعاب الإلكترونية، وذلك من خلال تزويدهم ووالديهم بمعلومات موجزة تكشف محتوى هذه الألعاب، وما تتضمنه من مخالفات دينية وسلوكية قد تؤثر عليهم بشكل سلبي.

ولكون الألعاب بيئة خصبة لانطلاق العديد من السلوكيات التي تؤثر على القيم، جاءت المنصة التي تُعد الأولى من نوعها في مجال ألعاب الفيديو، بالتعاون مع مختصين تربويين ونفسيين لتقييم الألعاب في منصة إلكترونية، تغطي خمس معايير أساسية تشمل الجوانب:( الدينية والنفسية والعقلية والأخلاقية والمالية)، الأمر الذي يساهم في رفع مستوى الوعي بالقيم لدى اللاعب والمربي، لمساعدتهم على اتخاذ الإجراء المناسب.

ويعمل المشروع على تصنيف الألعاب وفقاً للفئات العمرية المناسبة، لتوضيح اللعبة المناسبة لكل فئة، وبيان محتوى الألعاب بوصف مختصر، ليسهل على المربي معرفة المحتوى الملائم واختيار الأفضل منه. كما يعمل على حصر المخالفات الأخلاقية في الألعاب المخالفة، ونشر معلومات الألعاب المصنفة على البوابة، في خطوة تهدف لرفع مستوى القيم، وخلق جيل واعي بمخاطر الألعاب الإلكترونية وضررها على السلوك، ومساعدة الجهات المسؤولة على مراقبة ما يطرح في الأسواق، والمساهمة في إرشاد التربويين وأولياء الأمور.

يُذكر أن “مسك القيم” مبادرة أطلقت إيماناً بأهمية ترسيخ القيم في المجتمع، ومواكبة لرؤية المملكة 2030، التي نصت على ترسيخ القيم كركيزة أساسية للمجتمع الحيوي، حيث تسعى من خلال برامجها إلى ترسيخ وتعزيز القيم النبيلة والأصيلة بين أفراد المجتمع من منطلق ديني ووطني، ودعم الروابط الاجتماعية وزيادة تماسك المجتمع، وغرس ثقافة انتقال القيم من جيل إلى آخر بما يحقق الاستدامة، والتأثير الإيجابي على سلوك أفراد المجتمع كافة بما يضمن الفهم العميق لفوائد القيم النبيلة، وأهمية نشر ثقافة التحلي بها، لا سيما أنها تعتبر جزءاً أساسياً من مكون الثقافتين الإسلامية والعربية.

اسم المنصة : قيٌم
موقع المنصة على الإنترنت:
Values.sa/qayyem

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit