لبنان.. سحب أربعة مليارات دولار من المصارف إلى المنازل | The Levant

لبنان.. سحب أربعة مليارات دولار من المصارف إلى المنازل

لبنان: سحب أربعة مليارات دولار من المصارف إلى المنازل
لبنان: سحب أربعة مليارات دولار من المصارف إلى المنازل

أعلن وزير التجارة في الحكومة اللبنانية المستقيلة منصور بطيش أمس الأحد، أنهم طلبوا تخفيض معدلات الفوائد بالليرة اللبنانية والدولار بحدود 50%، وهي خطوة مهمة لأنها تخفض العبء على الاقتصاد والدين العام.

وأكد وزير التجارة أنه وآخرون طالبوا حاكم مصرف لبنان المركزي ومن البنوك التجارية، خلال اجتماع عُقد في الآونة الأخيرة، خفض أسعار الفائدة بنحو النصف تقريباً.

وأضاف أن رياض سلامة، حاكم مصرف لبنان، نقل خلال الاجتماع بيانات تظهر أن: “المودعين سحبوا أربعة مليارات دولار إلى بيوتهم من المصارف” منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

وكان قد عُقد الاجتماع الاقتصادي الأسبوع الماضي برئاسة رئيس الجمهورية، ميشال عون، في قصر بعبدا لبحث سبل التعامل مع الأزمة المالية العميقة. وحضر اجتماع وزيرا الاقتصاد والمالية ومحافظ البنك المركزي ورئيس جمعية المصارف، فضلاً عن المستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء المنتهية ولايته، سعد الحريري.

وأكد بطيش إن الاجتماع استبعد خفض قيمة الودائع أو التلاعب بسعر العملة الرسمي، وأن الاجتماع بحث مقترحات لتأمين تمويل الواردات الأساسية، مثل المواد الغذائية والأدوية والمواد الخام وآليات تريح الناس من ناحية القبض بالعملات الموجودة.

فيما كان أكد مصدر حكومي ومصدر مصرفي رفيع أن مصرف لبنان سيعلن حزمة إجراءات أوائل الأسبوع، تشمل خفض سعر الفائدة 50% تقريباً لتحفيز الاقتصاد، وخفض تكلفة الاقتراض. وأضافت المصادر أن سلامة سيطبق آلية لخفض أسعار الفائدة.

وبدأت البنوك التجارية في عرض أسعار فائدة مرتفعة بلغت 14% على الودائع طويلة الأجل في وقت سابق من هذا العام. واستخدم مصرف لبنان أسعار الفائدة العالية لجذب الدولار من البنوك التجارية والحفاظ على الأوضاع المالية للحكومة، وخارج البنوك يحتج الناس على سياسات مصرف لبنان التي يقولون إنها أوقفت تقديم قروض للمواطنين العاديين بعد ارتفاع أسعار الفائدة.

وسبق أن قدم عون بعض المقترحات للخروج من الأزمة، وتقرر أن يتخذ محافظ المصرف المركزي إجراءات تشتد الحاجة إليها بشأن التنسيق مع المصارف لإصدار نشرات دورية للحفاظ على الاستقرار، وفق بيان تلاه سمير صفير، رئيس جمعية المصارف اللبنانية.

وأضاف البيان: “الاجتماع ناقش الظروف المالية والمصرفية التي تمر بها البلاد، والتي بدأت في التأثير سلباً على معظم القطاعات”، وأن لبنان سيظل ملتزماً باقتصاد السوق الحرة.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp
Share on telegram
Share on reddit
Share on vk
Share on print
Share on stumbleupon
Share on odnoklassniki
Share on pocket
Share on digg
Share on xing

مقالات قد تهمك

لبنان.. سحب أربعة مليارات دولار من المصارف إلى المنازل

آخر الأخبار

تابعنا على الفيسبوك

قناتنا على اليوتيوب