“بشار الأسد” يطلب من الشركات الصينية الدخول لإعادة الإعمار في سوريا

" بشار الأسد " يطلب من الشركات الصينية الدخول لإعادة الإعمار في سوريا
" بشار الأسد " يطلب من الشركات الصينية الدخول لإعادة الإعمار في سوريا

أجرى رأس النظام السوري “بشار الأسد” مقابلة مع قناة “فينيكس” الصينية, اليوم الاثنين، ممهداً الطريق أمام الشركات الصينية للدخول في عملية إعادة الإعمار في سورية.

وقال “الأسد” خلال المقابلةك “ما نأمله من الشركات الصينية البدء بالبحث وتحري السوق السورية التي تتحسن بشكل متسارع في مجال الأمن”, وتطرق عن طرق التفافية على العقوبات المفروضة عليه من قبل أمريكا والدول الأوروبية.

وأشار, أن من المعروف إعادة الإعمار لبلدان دمرتها الحرب في مجال استثماري رابح، ليست عملية قروض أو مساعدات بدون مقابل”.

ودعا الصين, إلى دخولها إلى السوق السورية، ومشيراً أن هناك إلى حوار بدأ منذ سنوات للدخولها في هذا المجال.

وحول العقوبات المفروضة على سوريا, قال الأسد, وجدنا صيغ محددة لن تعلن للدخول إلى السوق السورية بأمان، والمساهمة في إعادة الإعمار في سورية”, ولكن لابد من إيجاد حل للأقنية المالية بين البلدين والمؤسسات المالية، وهي عقبة أساسية في الاستثمار”.

ووفقاً لحديث الأسد, فأن هناك شركات صينية ترسل خبراء إلى سورية، وأن عدد كبير من المعامل السورية تتوجه إلى السوق الصينية”, للشراكه التجارية بين دمشق وبكين .

وتجدر الإشارة, إلى أن الصين التي انحازت لدعم ” نظام الأسد ” وشاركت روسيا باستخدام الفيتو عدة مرات، لحماية النظام من قرارات بمجلس الأمن .

ليفانت – وكالات