باكستان تستبعد التسوية في كشمير

باكستان تستبعد التسوية في كشمير
باكستان تستبعد التسوية في كشمير

صرّح رئيس أركان الجيش الباكستاني قمر جاويد باجوا، خلال تفقده خط مراقبة الحدود في كشمير، إن بلاده ليست مستعدة للتسوية في قضية كشمير، مضيفاً في حديث نقله المكتب الصحفي للجيش الباكستاني: “لا ينبغي اعتبار رغبتنا في السلام نقطة ضعف”.

وشدد أن باكستان “على استعداد تام وقادرة على صد أي عدوان… نحن مستعدون للدفاع عن بلدنا. لن يتحقق حل وسط في كشمير، بغض النظر عما سيكلف كل ذلك”.

وتأتي هذه الزيارة لخطوط التماس في كشمير، بعد مرور 3 أيام على قصف جديد للجزء الباكستاني من ولاية كشمير من جانب القوات الهندية، وهو ما نجم عنه مقتل شخصين على الأقل وإصابة اثنين آخرين بجروح.

وارتفعت حدة المواجهات بين الهند وباكستان في الخامس من أغسطس، بعدما ألغت نيودلهي الوضع الخاص لولاية جامو وكشمير التي كانت بموجبها شبه مستقلة عن الحكومة المركزية.

حيث فرضت الحكومة الهندية حظراً للتجول في الإقليم الذي تقطنه أغلبية مسلمة، وقطعت الاتصالات عنه بصورة شبه تامة.

ليفانت-وكالات