النظام السوري يفرض غرامة 8 آلاف دولار للمتخلفين عن الخدمة العسكرية

النظام السوري يفرض ضريبة 8 آلاف دولار للمتخلفين عن الخدمة العسكرية
النظام السوري يفرض ضريبة 8 آلاف دولار للمتخلفين عن الخدمة العسكرية

وسط تدهور الاقتصادي في مناطق النظام السوري وتراجع الأحوال المعيشية للمدنيين، وافق مجلس الشعب التابع للنظام على قانون ينص بدفع غرامة تقارب إلى 8 آلاف دولار لمن تجاوز 42 من عمره ولم يؤدي الخدمة العسكرية الإلزامية.

وبحسب المصادر الرسمية للنظام، وافق مجلس الشعب على تعديل الفقرة “ه” من المادة ٩٧ من قانون خدمة العلم الصادر في عام ٢٠٠٧ الخاصة لمن تجاوز سن ٤٢ ولم يؤدِ الخدمة الإلزامية.

حيث ينص التعديل على إلقاء الحجز التنفيذي للأموال المنقولة وغير المنقولة للمكلف بالدفع الممتنع عن تسديد بدل فوات الخدمة ضمن الفقرة المحددة، وهي ثلاثة أشهر بقرار من وزير المالية على أن تحصل وفقاً لقانون جباية الأموال العامة دونما حاجة إلى إنذار المكلف.

فيما قضت المادة ٩٧ بإلزام من يتجاوز عمر السن المحددة للتكليف بدفع مبلغ ٨ آلاف دولار أو ما يعادلها على أن يلقى الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة على المكلف فتم تعديلها بحذف كلمة الاحتياطي واستبدالها بكلمة “التنفيذي” دونما حاجة إنذار المكلف باعتبار أن الحجز الاحتياطي تدبير احترازي يلجأ إليه عندما يكون المبلغ محل نزاغ وغير ثابت وهذا يتعارض والفائدة التي شرع من أجلها بحسب الأسباب الموجبة الواردة في مشروع القانون.

هذا ويقوم النظام ومؤسساته الرسمية بفرض الضرائب المتنوعة على المواطنين، بالتزامن مع تدهور الليرة السورية، وسوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين داخل مناطقه.

ليفانت-دمشق