الملك سلمان يوافق على استحداث هيئة الرقابة ومكافحة الفساد

الملك سلمان يوافق على استحداث هيئة الرقابة ومكافحة الفساد
الملك سلمان يوافق على استحداث هيئة الرقابة ومكافحة الفساد

وافق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على أمر ملكي بتنظيم الترتيبات التنظيمية والهيكلية المتصلة بمكافحة الفساد المالي والإداري.

وبحسب المصدر إن الترتيبات تضمنت ضم هيئة الرقابة والتحقيق والمباحث الإدارية إلى “الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد”، وتعديل اسمها ليكون “هيئة الرقابة ومكافحة الفساد”.

فيما تتولى “هيئة الرقابة ومكافحة الفساد” اتخاذ ما يلزم حيال جرائم الفساد المالي والإداري ومرتكبيها وأطرافها، سواء كانوا من الأشخاص ذوي الصفة الطبيعية من موظفي الدولة المدنيين أو العسكريين أو من في حكمهم من المتعاقد معهم أو غيرهم، أو من الأشخاص ذوي الصفة المعنوية ذات الصلة بتلك الجرائم.

كما سيتولى رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ـ إلى حين استكمال جميع الإجراءات النظامية اللازمة لذلك والعمل بموجبها ـ القيام بصلاحيات رئيس هيئة الرقابة والتحقيق، ومباشرة اختصاصات رئيس المباحث الإدارية، وله تفويض من يراه بممارسة بعض تلك الصلاحيات والاختصاصات.

في حين تمت الموافقة على إنشاء وحدة تحقيق وادعاء جنائي في هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، تختص بالتحقيق الجنائي في القضايا الجنائية المتعلقة بالفساد المالي والإداري، والادعاء فيها.

كما تم الاتفاق على انعقاد الاختصاص المكاني في جميع الدعاوى المتصلة بقضايا الفساد المالي والإداري، للمحكمة المختصة بمدينة الرياض.

ليفانت-وكالات