الحريري يوجه نداءً إلى عدة دول لمساعدة لبنان

الحريري يوجه نداءاً على عدة دول بمساعدة لبنان
الحريري يوجه نداءاً على عدة دول بمساعدة لبنان

وجّه رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني سعد الحريري طلباً إلى عدة دول أوروبية بمساعدة لبنان في تأمين اعتمادات للاستيراد من هذه الدول، بما يؤمن استمرارية الأمن الغذائي والمواد الأولية للإنتاج لمختلف القطاعات

هذا ووجه رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني سعد الحريري اليوم مزيداً من الرسائل إلى رؤساء وزراء ومسؤولي عدد من الدول الصديقة، شملت كلاً من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، ورئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، في إطار الجهود التي يبذلها لمعالجة النقص في السيولة وتأمين مستلزمات الاستيراد الأساسية للمواطنين.

وكان الحريري وجّه أمس الجمعة رسائل إلى قادة عدد من الدول لطلب مساعدة لبنان، بتأمين اعتمادات للاستيراد بما يؤمن استمرارية الأمن الغذائي والمواد الأولية للإنتاج لمختلف القطاعات، وشملت الرسائل قادة السعودية وأميركا وفرنسا وروسيا ومصر وتركيا والصين وإيطاليا.

وشملت الرسائل كلاً من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الفرنسي إيمانويل ماكرون، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزراء الصيني لي كيكيانغ، ورئيس الوزراء الإيطالي جيوسيبي كونتي، ووزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو.

هذا ونقل مصدر أوروبي إن فرنسا تصدر دعوات لاجتماع في 11 ديسمبر الحالي للمجموعة الدولية، لدعم لبنان في باريس. كما نقلت عن مسؤول لبناني قوله إنه من المتوقع دعوة السعودية والإمارات للاجتماع، والذي يهدف بحسب المصدر إلى حشد الدعم لمساعدة لبنان على التعامل مع أزمته الاقتصادية الحادة.

ويذكر أنه لبنان يواجه أزمة اقتصادية عميقة هزت الثقة في مصارفه، وتفاقمت أزمته منذ الاحتجاجات التي اندلعت في 17 أكتوبر/تشرين الأول ودفعت المصارف لفرض قيود غير رسمية على تحويلات وسحب رؤوس الأموال مع ندرة الدولار وانخفاض قيمة العملة المحلية.

ليفانت-وكالات

وجّه رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني سعد الحريري طلباً إلى عدة دول أوروبية بمساعدة لبنان في تأمين اعتمادات للاستيراد من هذه الدول، بما يؤمن استمرارية الأمن الغذائي والمواد الأولية للإنتاج لمختلف القطاعات

هذا ووجه رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني سعد الحريري اليوم مزيداً من الرسائل إلى رؤساء وزراء ومسؤولي عدد من الدول الصديقة، شملت كلاً من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، ورئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، في إطار الجهود التي يبذلها لمعالجة النقص في السيولة وتأمين مستلزمات الاستيراد الأساسية للمواطنين.

وكان الحريري وجّه أمس الجمعة رسائل إلى قادة عدد من الدول لطلب مساعدة لبنان، بتأمين اعتمادات للاستيراد بما يؤمن استمرارية الأمن الغذائي والمواد الأولية للإنتاج لمختلف القطاعات، وشملت الرسائل قادة السعودية وأميركا وفرنسا وروسيا ومصر وتركيا والصين وإيطاليا.

وشملت الرسائل كلاً من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الفرنسي إيمانويل ماكرون، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزراء الصيني لي كيكيانغ، ورئيس الوزراء الإيطالي جيوسيبي كونتي، ووزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو.

هذا ونقل مصدر أوروبي إن فرنسا تصدر دعوات لاجتماع في 11 ديسمبر الحالي للمجموعة الدولية، لدعم لبنان في باريس. كما نقلت عن مسؤول لبناني قوله إنه من المتوقع دعوة السعودية والإمارات للاجتماع، والذي يهدف بحسب المصدر إلى حشد الدعم لمساعدة لبنان على التعامل مع أزمته الاقتصادية الحادة.

ويذكر أنه لبنان يواجه أزمة اقتصادية عميقة هزت الثقة في مصارفه، وتفاقمت أزمته منذ الاحتجاجات التي اندلعت في 17 أكتوبر/تشرين الأول ودفعت المصارف لفرض قيود غير رسمية على تحويلات وسحب رؤوس الأموال مع ندرة الدولار وانخفاض قيمة العملة المحلية.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit