الوضع المظلم
الأحد ٢٣ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

الحكومة التركية تواجه دعوى قضائية بتهمة التجسس على معارضيها في ألمانيا

الحكومة التركية تواجه دعوى قضائية بتهمة التجسس على معارضيها في ألمانيا
_102827837_تركيا تواجه دعوى قضائية بتهمة التجسس على معارضيها في ألمانيا

تواجه شركة "فينفيشر" الألمانية تهماً بتطوير وتسوق برنامج تجسس يطلق عليه اسم "فين سباي"، وذلك لتصدير برامجها بشكل غير قانوني إلى تركيا، حسبما ذكر موقع "أحوال" المتخصص بالشأن التركي، حيث قامت ثلاث منظمات غير حكومية ومنصة للحقوق الرقمية من ألمانيا، هذا الشهر، برفع دعوى قضائية ضدّها.


حيث تقوم الحكومة التركية باستخدام البرنامج من خلال إنشاء نسخة زائفة للمنفذ الإعلامي "عدالت" وهو معارض تركي االجنسية، والذي استخدم خلال احتجاجات 2017 ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للتنسيق بين النشطاء، بحسب المركز الأوروبي للحقوق الدستورية وحقوق الإنسان وغيره من المنظمات غير الحكومية.


وورد في تفاصيل الخبر أنّ المستخدمين الذين حمّلوا تطبيق "عدالت" المزيف ثبتوا تلقائياً برنامج "فين سباي" على أجهزتهم أيضا، ما يمنح برنامج التجسس ميزة الاطلاع الكامل على البيانات المخزنة على الجهاز، بما في ذلك بيانات المواقع والدردشات والاتصالات.


وتجدر الإشارة إلى أن المنظمات غير الحكومية، بما فيها مراسلون بلا حدود في ألمانيا، والمركز الأوروبي للحقوق الدستورية وحقوق الإنسان، تزعم أن الشركة، ومقرها ميونيخ، انتهكت قوانين التصدير من خلال تزويد تركيا بالبرامج بدون إذن من الحكومة الألمانية.


الجدير بالذكر أنّه وفقا لما نشره "أحوال"، فإن برنامج "فين سباي" يتمتع بالعديد من القدرات التي يمكن أن تقوض تماما خصوصية الأفراد الذين يستخدمون أجهزتهم الذكية ، كما يتيح هذا التطبيق الفرصة للحكومة التركية لقرصنة المعلومات والضغط على شخصيات المعارضة.


ليفانت - وكالات

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!