كوريا الشمالية تُهين رئيس الوزراء الياباني

كوريا الشمالية تُهين رئيس الوزراء الياباني
كوريا الشمالية تُهين رئيس الوزراء الياباني

قامت وسائل الإعلام الرسمية الكورية الشمالية بشن هجوم على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، ووصفته بأنه “أبله وقزم سياسي” لوصفه أحدث اختبار أجرته بيونغ يانغ لقاذفة صواريخ ضخمة متعددة الفوهات بأنه اختبار لصاروخ باليستي وحذرت من أنه قد يرى صاروخاً حقيقياً في المستقبل القريب.

وأطلقت يوم الخميس، كوريا الشمالية مقذوفين قصيري المدى إلى البحر قبالة ساحلها الشرقي، في رابع اختبار “لقاذفتها الجديدة العملاقة المتعددة الفوهات” مع إبداء الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون “رضاه بشكل كبير” عن أحدث اختبار.

وبعد إجراء ذلك الاختبار، قال آبي، الخميس، إن إطلاق كوريا الشمالية صواريخ يشكل تهديداً لليابان والمجتمع الدولي وإن طوكيو ستراقب الموقف مع شركائها.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية نقلاً عن نائب المدير العام لإدارة الشؤون اليابانية بوزارة الخارجية الكورية الشمالية: “يمكن أن يقال إن آبي الأحمق الوحيد في العالم وأغبي رجل عرفه التاريخ على الإطلاق لعدم قدرته على التمييز بين صاروخ ومنظومة قاذفة صواريخ متعددة الفوهات أثناء اطلاعه على التقرير المصاحب للصور.

متابعاً: “آبي ربما يرى ما هو صاروخ باليستي حقيقي في المستقبل غير البعيد وأمامه مباشرة.. آبي لا يعدو عن كونه أبله تماماً وقزما سياسيا لا مثيل له في العالم”.

ولا تسمح قرارات مجلس الأمن الدولي لكوريا الشمالية إطلاق صواريخ باليستية واستخدام مثل هذه التكنولوجيا، لكن بيونغ يانغ ترفض هذه القيود بوصفها انتهاكاً لحقها في الدفاع عن نفسها.

ليفانت-وكالات