النظام السوري يرتكب مجزرة مروّعة في مخيّم قاح بريف إدلب

النظام السوري يرتكب مجزرة مروعة في مخيم قاح بريف إدلب
النظام السوري يرتكب مجزرة مروعة في مخيم قاح بريف إدلب

ارتفعت حصيلة ضحايا المجزرة التي ارتكبتها قوات النظام السوري, ليلة أمس الأربعاء, إلى 37 شهيد وعشرات الجرحى معظمهم أطفال ونساء في مخيّم “قاح” شمال ادلب الواقع على الحدود السورية التركية.

وقال نشطاء سوريون إن حصيلة الشهداء في مخيّم قاح للاجئين جراء قصف الصاروخي للنظام، وصلت إلى 37 شهيد، إضافة لعشرات الجرحى بسبب تشظي الذخائر العنقودية في جميع أرجاء المخيّم, بالإضافة إلى إحراق عدد كبير في الخيام .

مخيّم قاح تسكنه مئات العوائل النازحين من ريف حماة الشمالي, وريف إدلب الجنوبي, الفارين من قصف قوات النظام السوري, والطيران الحربي الروسي .

وذكر الناشطون, أن المخيّم تم استهدافه من قبل قوات النظام السوري, من معامل الدفاع, بصواريخ محملة بالقنابل العنقودية, تسببت بمقتل عدة نازحين, بالإضافة لأحتراق عدة خيام في المخيم.

وخلال شهود عيان, قالوا أن الاستهداف المخيّم كان بشكل مباشر, ما أدى إلى تدمير شبه كامل للمخيّم, جراء سقوط القنابل العنقودية, والصواريخ, بالتزامن مع استهداف مستشفى, الأمومة المحاذي للمخيم .

وذكرت مصادر محلية, أن فرق الدفاع المدني وطواقم الإسعاف سارعت إلى إسعاف الجرحى والمصابين إلى مشافي إدلب وإطفاء الحرائق التي اندلعت في عدد كبير من الخيام جراء القصف، كما تسبب القصف بخروج مشفى الأمومة عن الخدمة.

يذكر, أن مخيّم قاح يقع في أقصى, شمال محافظة إدلب على الحدود السورية التركية, ويعتبر مكاناً آمناناً يقطنها المئات من عوائل الفارة من قصف النظام وروسيا .

ليفانت – سامر دحدوح