الوضع المظلم
الأربعاء ٢٦ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

السودان تعلن عن مرسوم دستوري بوقفٍ لإطلاق النار

السودان تعلن عن مرسوم دستوري بوقفٍ لإطلاق النار
السودان تعلن عن مرسوم دستوري بوقفٍ لإطلاق النار

أعلن الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس السيادي في السودان اليوم الأربعاء عن مرسوم دستوري بوقف إطلاق النار في جميع أنحاء البلاد.


ووفقاً للمصادر العسكرية، فإن القرار يأتي لقطع الطريق أمام أي عقبات قد تعيق استمرار المفاوضات كما حدث خلال الساعات الماضية.


وأكد أن وقف إطلاق النار يشمل جميع مناطق العمليات بما في ذلك دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق.


وأكدت المصادر أن القرار يأتي كمبادرة إيجابية، بعد إعلان الحركة الشعبية لتحرير السودان قطاع الشمال بقيادة عبد العزيز الحلو، الثلاثاء، تمديد وقف إطلاق النار المعلن من جانبهم قبل شهر لمدة 6 أشهر أخرى.


ويأتي القرار بعد أن شهدت الساعات الماضية تعثراً في المفاوضات التي تجري بين الحركات المسلحة المنضوية تحت لواء الجبهة الثورية والحكومة الانتقالية السودانية، في جوبا عاصمة جنوب السودان.


وكانت قد تعثرت المفاوضات، إثر إعلان الحركة الشعبية تعليق مشاركتها فيها، حين تأكيد وقف إطلاق النار المعلن سابقاً وسحب الوجود العسكري لقوات الدعم السريع في مناطق بجنوب كردفان.


كما اعتبر المصدر أن الخطوة تتسق مع تصريحات الحلو خلال اليوم الثاني من المفاوضات، بشأن رغبة الحركة في للتفاوض كشركاء للحكومة الانتقالية في السودان، ومؤكداً جدية حركته في تحقيق السلام.


واندلع نزاع مسلّح بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية في يونيو 2011، على إثر خلاف حول نتائج الانتخابات لمنصب الوالي في جنوب كردفان.


وفاز في تلك الانتخابات أحمد هارون، الذي كان مدعوماً من الرئيس السوداني السابق عمر البشير، على مرشح الحركة عبد العزيز الحلو.


وانتقل القتال إلى ولاية النيل الأزرق بعد مرور عام من الانتخابات عقب تمرّد واليها مالك عقار.


ويقاتل المتمردون في هاتين المنطقتين الحكومة الاتحادية السودانية، قائلين إنهم يعانوا تهميشاً سياسياً واقتصادياً من جانب الخرطوم.


ليفانت-سكاي نيوز

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!