السعودية تشدد على دعوتها للجمتمع الدولي لإنهاء السلوك الإرهابي لإيران

السعودية تشدد على دعوتها للجمتمع الدولي لإنهاء السلوك الإرهابي لإيران
السعودية تشدد على دعوتها للجمتمع الدولي لإنهاء السلوك الإرهابي لإيران

جدد مجلس الوزراء السعودي اليوم الثلاثاء دعوته للمجتمع الدولي بالوقوف موقفاً موحداً وصلباً لممارسة أقصى درجات الضغط لإنهاء السلوك الإرهابي والعدواني للنظام الإيراني.

كما شدد المجلس على مضامين كلمة المملكة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ74 بنيويورك، وأنه لا بد من ممارسة “أقصى درجات الضغط لتغيير طبيعة النظام الإيراني وسلوكه، بعد أن أصبح منذ أربعين عاماً لا يعرف سوى التفجير والتدمير والاغتيال في العالم أجمع”.

كما أعرب مجلس الوزراء السعودي عن تقديره لما عبّرت عنه الدول المشاركة، من تنديد واستنكار للاعتداءات التخريبية على منشأتي النفط في خريص وبقيق، التابعتين لشركة “أرامكو”.

وجدّد المجلس التأكيد على: “تضامن المملكة ومؤازرتها وتأييدها للجهود التي تبذلها جمهورية مصر في حربها على الإرهاب، والتي كان آخرها الإجراءات التي اتخذتها القوات المسلحة والشرطة المصرية شمالي سيناء”.

كما رحّب المجلس بالبيان المشترك الصادر عن اجتماع وزراء خارجية المملكة وأميركا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا ومصر والأردن، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، الذي أكد على عدم التسامح مطلقاً مع استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا.

إضافة إلى ترحيبهم بإنشاء اللجنة الدستورية في سوريا، مؤكدين أن المملكة: “تدعم المسار السياسي لإنهاء الأزمة السورية، الذي يستند على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، بما يحافظ على وحدة الأراضي السورية”.

ليفانت-وكالات